أول جمعة في رمضان للمصلين في المسجد النبوي وسط الإجراءات الإحترازية ضد فيروس كورونا

أول جمعة في رمضان المبارك، حيث صلى المسلمون صلاة الجمعة في المسجد النبوي الشريف في أجواء رائعة تملؤها السكينة والطمأنينة ومفعمة بالإيمان والشكر لله عز وجل على كل النعم والراحة النفسية والصحة والأمن والأمان، داعين الله أن يستر بلاد المسلمين ويبعد عنها كل السوء وأن يرفع عنا هذا البلاء والوباء في كل بقاع العالم.

المسلمون يؤدون صلاة أول جمعة في رمضان بالمسجد النبوي الشريف

من خلال تطبيق “توكلنا” سعت المملكة العربية السعودية إلى توفير كل العناية والراحة للمصلين وإتباع جميع الاحترازات الوقائية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا في جميع مواقع ومرافق المسجد النبوي وهذا تزامنا مع تنسيق تام بين جميع ومختلف الإدارات والهيئات التي لها علاقة بذلك، كذلك وضعت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي نقاط متعدد للتأكد من أهلية المقبلين على المسجد للصلاة.

عملية تطهير وتبخير المسجد النبوي الشريف

تسعى السلطات في المملكة العربية السعودية دوما إلى تطهير وتبخير المسجد النبوي الشريف وهذا عبر المهام التي تقوم بها وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي في سائر الأيام وبالأخص في هذا الشهر المبارك الذي عرف عملية مكثفة للتنظيف والتبخير من خلال نشر العديد من المباخر المزودة ببخور العود الفاخر.

جموعا من المصلين يؤدون صلاة الجمعة في المسجد النبوي
جموعا من المصلين يؤدون صلاة الجمعة في المسجد النبوي

الاستعدادات التي سبقت أداء صلاة أول جمعة في رمضان

من خلال العمل على مدار الساعة، سعت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي بالمدينة المنورة على الاستعداد لاستقبال صلاة أول جمعة في شهر رمضان المبارك في أحسن الظروف والأحوال من خلال الاعتماد على مجموعة كبيرة من العمال المتمكنين في ذلك.

وأكملت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عملية تطهير المسجد النبوي وتعقيمه وتنظيم عملية التنقل داخل المسجد، وتحديد كل ما يلزم للسير الحسن قبل  أثناء وبعد صلاة أول جمعة في رمضان المبارك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.