إيجابية المسحة الثانية لمحمد الشناوى حارس مرمي الأهلى

أعلن النادى الأهلى عن نتيجة المسحة الثانية لفيروس كورونا، التى أجراها محمد الشناوي حارس مرمى الفريق، والتى ثبتت إيجابية المسحة .

وأكد رئيس اللجنة الطبية بالنادى الأهلى دكتور محمد شوقى، أن حارس مرمى النادى الأهلى محمد الشناوى، يخضع للعزل وبروتوكول العلاج الخاص بفيروس كورونا، وذلك بعد أن تم إجراء المسحة الثانية للاعب والتى أثبتت إيجابية المسحة، وتأكيد إصابة اللاعب .

وأضاف شوقي أن الشناوى سوف يظل تحت الملاحظة، وأنه سوف يخضع لمسحة أخرى بعد مرور 48 ساعة، للتعرف على مستجدات الوضع، ومعرفة فترة العلاج التى سيخضع لها الحارس .

وقال أن سلامة محمد الشناوى هي الأهم بالنسبة للنادى الأهلى، لذلك فإن الإطمئنان على اللاعب هى الأهم، وجاءت إصابة اللاعب بعد إجراء مسحة له أمس لتكون نتيجتها إيجابية، وخضع لمسحة ثانية اليوم الثلاثاء وجاءت نتيجتها إيجابية أيضا، ليعلن النادى الأهلى عن إصابة الشناوى بفيروس كورونا .

وجاءت إصابة الشناوى قبل مباراة هامة يوم 18 ابريل الجارى وهى مباراة الأهلى والزمالك، الأمر الذي يقلق الكثير من جماهير الأهلى، وذلك بسبب تألق الحارس خلال الفترة الماضية وصعوبة تعويضه، الأمر الذى يدفع لجنة التخطيط بالنادي الأهلى على ضرورة التعاقد مع حارس مرمى آخر خلال فترة الإنتقالات القادمة، ويكون على مستوى وقدرات تتناسب مع الفريق، وذلك لتعويض غياب محمد الشناوى .

ويخوض النادى الأهلى مباراته غدا فى بطولة كأس مصر مع نادى النصر فى تمام الساعة التاسعة والنصف .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.