قرارات وزير التعليم العالي و البحث العلمي بشأن امتحانات الترم الأول والدراسة
وزير التعليم العالي

جميع الطلاب في مصر كانوا ينتظرون القرارات التي ستصدر من وزير التعليم العالي و البحث العلمي التي ستحدد مصير امتحانات الفصل الدراسي الأول وموعد الدراسة في الفصل الدراسي الثاني.

وتم عقد اجتماع يوم السبت 2021/2/20 في مقر جامعة حلوان بحضور وزير التعليم العالي و البحث العلمي د.عبد الغفار و وزير التربية و التعليم و التعليم الفني د.طارق شوقي وأيضا حضر العديد من السادة أعضاء المجلس و د.محمد لطيف أمين عام المجلس بشأن اتخاذ قرارات تخص الامتحانات.

و كان وزير التعليم العالي د.عبد الغفار يناقش فيه عن خطة الامتحانات و استئناف الدراسة بالفصل الدراسي الثاني و ذلك بعد أن تم اتخاذ قرار بمد إجازة نصف العام أسبوعا آخر بسبب انتشار جائحة كورونا، وأكد المجلس علي استكمال الامتحانات و الانتهاء منها و سيتم بدء جميع امتحانات الفصل الدراسي الأول يوم السبت الموافق 2021/2/27، علي أن سيتم استئناف الدراسة بالفصل الدراسي الثاني بعد الانتهاء من الامتحانات.

القرارات التي اتخذها وزير التعليم العالي خلال اجتماع المجلس الأعلى للجامعات

  • بدء امتحانات الفصل الدراسي الثاني يوم 27 فبراير.
  • سيتم استكمال الامتحانات تبعا للوائح و النظم والجداول المعلنة في الكليات و المعاهد بالجامعات.
  • اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا من أجل ضمان سلامة الطلاب و العاملين و أعضاء هيئة التدريس.
  • تطبيق نظام التعليم الهجين (الجمع بين حضور الطلاب بالمدرجات و بين التعليم أون لاين).
  • حضور طلاب الكليات النظرية بالجامعات يومين أسبوعيا أما طلاب الكليات العملية ما بين 3-4 أيام أسبوعيا.
  • مد العام الدراسي الحالي 3 أسابيع.
  • يجوز للطلاب المتخوفين من الإصابة بفيروس كورونا عدم حضور الامتحانات بشرط تقديم اعتذار عن عدم أداء الامتحانات.
  • توقيع مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى و بنك المعرفة وأيضًا توقيع بين الخدمات الإلكترونية و المعرفية للمجلس الأغلى و بين مؤسسة الألفي للتنمية البشرية و الاجتماعية.
  • سيتم عمل مسابقة من أفضل جامعة في العام الدراسي 2020/2021.
  • إعفاء جميع طلبة الدراسات العليا بكليات التمريض و طب الأسنان من العاملين بوزارة الصحة بشرط التفرغ لمدة 3 شهور للمساهمة ف مكافحة فيروس كورونا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.