شرطة بروكسل تحتجز 500 متظاهر ضد إجراءات فيروس كورونا
شرطة بروكسل تحتجز 500 متظاهر ضد إجراءات فيروس كورونا

اعتقلت الشرطة البلجيكية، أمس الأحد، 488 شخصًا خلال مظاهرة غير مصرح بها في بروكسل، احتجاجًا على إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا الجديد، على الرغم من أن التظاهرة كانت أصغر من المخطط لها.

وقال المتحدث باسم الشرطة المحلية، أوليفييه سلوسي، إنه بعد انتشار العديد من الدعوات للقيام بالاحتجاجات على وسائل التواصل الاجتماعي، أدى ذلك إلى تظاهر حوالي 500 شخص في العديد من الأماكن حول المدينة.

وأعلنت شرطة بروكسل على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “سوف ننهي التظاهرة خارج المحطة المركزية”. وبحسب الشرطة، تمت مصادرة مواد خطرة من بينها قفازات أصابع تحتوي مواد صلبة و مواد قابلة للاشتعال وسكاكين ومفرقعات .

وبذلك تستعد بلجيكا لتخفيف قيودها ضد فيروس كورونا بعد الاحتجاجات العنيفة وأعمال الشغب في هولندا المجاورة في الأسابيع الأخيرة .

يبلغ عدد سكان بلجيكا 11.5 مليون نسمة، ومنذ مارس 2020، توفي أكثر من 20 ألف شخص بسبب كوفيد -19. قررت البلاد مؤخرًا حظر السفر “غير الضروري” من وإلى أراضيها حتى الأول من مارس من العام المقبل.

في الأشهر الثلاثة الماضية ، نفذت بلجيكا إجراءات الحجر الصحي، وظلت المدارس مفتوحة، وعلقت المقاهي والمطاعم والمسارح والملاعب أنشطتها.

وبسبب إندلاع أعمال شغب في هولندا المجاورة، احتجاجًا على حظر التجول المفروض الأسبوع الماضي للحد من فيروس كورونا قررت بلجيكا تخفيض إجراءات العزل خوفا من الإحتقان الشعبي الذي يؤدي إلى إندلاع أعمال العنف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.