رسميا: الولايات المتحدة ترفع أسم السودان من قائمة الإرهاب
السودان، الثورة السودانية، الولايات المتحدة ترفع أسم السودان من قائمة الإرهاب

كتب: رامي المصري

قامت السفارة الأمريكية في العاصمة السودانية الخرطوم بالإعلان اليوم الاثنين عن رفع أسم دولة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بشكل رسمي، حيث قالت السفارة نصا: “انقضت فترة إخطار الكونغرس البالغة 45 يوما، ووقع وزير الخارجية (مايك بومبيو) إشعارًا يفيد بأن إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب ساري المفعول اعتبارا من اليوم 14 ديسمبر، ليتم نشره في السجل الفيدرالي”.

فيما عبر عبدالله حمدوك رئيس الوزراء السوداني عن دخول السودان الى عهدا جديدا، وذلك من خلال حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، حيث قال نصا: “اليوم وبعد أكثر من عقدين، أعلن لشعبنا خروج اسم بلادنا الحبيبة من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وانعتاقنا من الحصار الدولي والعالمي الذي أقحمنا فيه سلوك النظام المخلوع”.

وأشار حمدوك عبر تغريداته الى السلام الاستقرار، حيث قال نصا “اليوم نعود بكامل تاريخنا وحضارة شعبنا وعظمة بلادنا وعنفوان ثورتنا إلى الأسرة الدولية كدولة مُحبّة للسلام، وقوة داعمة للاستقرار الإقليمي والدُّولي. يُساهم هذا الإنجاز الذي عملت من أجله الحكومة الانتقالية منذ يومها الأول في إصلاح الاقتصاد وجذب الاستثمارات وتحويلات مواطنينا بالخارج عبر القنوات الرسمية، وخلق فرص عمل جديدة للشباب، والكثير من الإيجابيات الأخرى”.

وأكمل رئيس الوزراء السوداني حديثة قائلا: “أقولها الآن مُجدداً وبملء الفم: سنصمد وسنعبر وسننتصر”، مختتما حديثه بهاشتاج “#عهد_جديد”.

وفي ذات السياق قال عبدالفتاح البرهان رئيس المجلس الانتقالي السوداني موجها تحية وتهنئة الى الشعب السوداني كما جاء نصا: “التحية والتهنئة للشعب السوداني بمناسبة خروج السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، هذا العمل العظيم نتاج جهد بذله أبناء بلادي وهو تم بذات الروح التكاملية لجماهير ثورة ديسمبر الشعبية والرسمية”.

كما شكر الاخوة والأصدقاء والشركاء الإقليميين والدوليين الذين دعموا السودان وذلك نصا: “الشكر للأخوة والأصدقاء والشركاء الإقليميين والدوليين الذين دعموا السودان، الشكر للإدارة الأمريكية على اتخاذ القرار التاريخي القاضي بشطب بلادي من قائمة الدول الراعية للإرهاب، هذا القرار سيسهم في دعم الانتقال الديمقراطي ويعزز فرص نجاح الفترة الانتقالية ورفاه الشعب السوداني”.

ويذكر انه تم عزل عمر البشير رئيس السودان السابق، إضافة الى اعتقاله بعد ان قام الشعب السوداني بالخروج في مظاهرات حاشدة لعدة اشهر من أجل الإطاحة به، وذلك لحدوث تغيير سياسي يحدث نهضة اقتصادية في البلاد.

اقرأ أيضا:

التأمينات الاجتماعية: استخراج كارت ميزة لأصحاب المعاشات بدلا من الطرق التقليدية

خطوات نقل ملكية عداد الكهرباء والأوراق المطلوبة.. إجراءات هامة عليك معرفتها

لتحسين دخلك.. قرض السيارة وتسهيلات جديدة يقدمها البنك الأهلي و7 بنوك أخرين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.