التخطي إلى المحتوى
“أثيوبيا تشتعل” مقتل 34 شخص اليوم في هجوم مسلح واستهداف مطار أسمرة بالصواريخ
أثيوبيا

تعيش أثيوبيا هذه الأيام حالة من عدم الإستقرار على إثر الصراع المسلح بين القوات الحكومية والقوات المحلية بمنطقة تيغراي الشمالية، وقد بدا الصراع قبل نحو 11 يوم تقريباً، وقامت قوات تيغراي بقصف مطار أسمرة بالصواريخ.

أثيوبيا على صفيح ساخن بعد مقتل 34 شخص اليوم واستهداف مطار أسمرة بالصواريخ

كما قام مسلحين مساء أمس السبت بالهجوم على حافلة غربي البلاد وقتلوا ما لا يقل عن 34 شخص، وذلك وسط مخاوف كبيرة من تفاقم الأوضاع وحدوث حالة من الفراغ الأمني ي ظل الحملة العسكرية الحكومية شمالي البلاد مع قوات تيغراي.

وأكدت لجنة حقوق الإنسان أن عدد القتلى في أثيوبيا إثر الهجوم المسلح سيرتفع، ووقع الهجوم ببني شنقول-قمز، كما استمر الجيش الأثيوبي في حملاته العسكرية ضد قوات تحرير تيجراي، وسط عمليات نزوج وفرار جماعي لآلاف المواطنين الأثيوبيين.

اقرأ أيضاً:
الإفراج عن يوسف هاني الذي أساء للنبي بعد اعتذاره أمام المحكمة
سيارة مصرية بصناعة محلية ومواصفات عالمية وبسعر 55 ألف جنيه فقط
“فيديو” أمير مرتضى منصور “الرد بعد يوم 27 والجاى أقوى” وموسى “مرتضى مصدوم”
الحكومة تعلن مزايا وشروط المعاش المبكر وتؤكد “الباب مفتوح أمام الموظفين الراغبين”

كما قصفت قوات تحرير تيجراي مطار أسمرة في أريتريا بما لا يقل عن 3 صواريخ وفق قول العديد من الدبلوماسيين، نظراً لمساعدة أريتريا للقوات العسكرية الأثيوبية، كما تعطل معظم الاتصالات في إقليم تيغراي الأثيوبي وإريتريا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.