التخطي إلى المحتوى
الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا
الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا

وجهت الحكومة المصرية رسائل عديدة للمصريين بضرورة توخي الحذر من حدوث الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد، فنلاحظ أن هناك قرارات متتالية بتخفيف إجراءات الحجر الصحي بالعديد من الدول، على الرغم من أن بعضها شهد ارتفاعًا جديدًا في عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، ما فتح الباب أمام الحديث عن موجة ثانية من الجائحة، في ظل تحذيرات منظمة الصحة العالمية، من التهاون في الإلتزام بطرق الوقاية من العدوى، والمقصود بالموجة الثانية هو إرتفاع عدد حالات الإصابة بأعداد أكبر بعد إنحسارها.

أسباب حدوث الموجة الثانية لفيروس كورونا

يكون سبب حدوثها هو التسرع في رفع الحظر وتخفيف القيود المفروضة في إطار التباعد البدني وسائر الإجراءات الإحترازية والتراخي في الإلتزام بالتدابير الوقائية، دون إلتزام بتوافر الإشتراطات اللازمة لرفع الحظر وتخفيف القيود والتي سبق أن حددتها منظمة الصحة العالمية، بحسب تصريحات الدكتور أمجد الخولي، استشاري الوبائيات بمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط.

الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا
الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا

وبخصوص الموجة الثانية لفيروس كورونا فقد وجهت الحكومة المصرية رسائل عدة، مما دفع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء من أن الإرتفاع الملحوظ في أعداد المصابين بفيروس كورونا خلال الساعات الماضية، قد يدفع الحكومة لمتابعة تشديد الإجراءات الإحترازية مرة آخرى بالإضافة لتطبيق العقوبات المحددة على المخالفين، وأضاف مدبولي، خلال ترؤوسه الإجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء، قبل قليل، أنّ الحكومة تهدف لتجنيبنا سيناريو حدوث موجة جديدة للوباء، وإرتفاع منحنى الإصابات والوفيات بشكل كبير كما حدث في بعض البلدان.

إقرأ أيضاً
نصائح هامة لشراء ملابس جديدة من الوكالة بعلامات تجارية عالمية

قرارات رئيس مجلس الوزراء بشأن الإجراءات الإحترازية

وقام رئيس الحكومة المصرية بتشديد الإنتبهاء، على أن الفترة مع قرب إنتهاء فصل الصيف ودخول فصل الخريف هي فترة راهنة، ستشهد إستمرار الإجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وأضاف بأن مستشفيات الفرز والعزل ستستمر في عملها من إستقبال المصابين، قرار أشار إليه مدبولي، لاًفتا إلى إستمرار تقديم الخدمة الطبية اللازمة لهم، والتشديد على الإلتزام بالإجراءات الاحترازية المختلفة.

الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا
الحكومة المصرية: ضرورة توخي الحذر من الموجة الثانية لفيروس كورونا

وفي سياق آخر، قامت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان بطمأنت المواطنين من خلال حوار لها عبر فضائية إكسترا نيوز على الوضع فيما  يخص حدوث موجة ثانية فقالت “اللى عدى في الموجة الأولى دون خبرات سابقة في العالم بإدارة هذه الجائحة يخلي مفيش تخوف في حال حدوث موجة ثانية، ولكن في حالة حدوثها مش هيكون في صعوبة زي صعوبة الموجة الأولى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.