التخطي إلى المحتوى
للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم
للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم

نشرت بعض وسائل الإعلام البريطانية اليوم الثلاثاء الموافق 30 يونيو بعض التحذيرات المهمة من قبل الأطباء لجميع المتعافين من فيروس كورونا المستجد من خطر شديد يهدد حياتهم، حيث نشرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أن كبار الأطباء في بريطانيا قاموا بتحذير المتعافين من الفيروس والذين ظهرت عليهم أعراض شديدة للفيروس بأنهم قد يكونوا  أكثر عرضة لاضطراب ما بعد الصدمة، وأكدت أن المرضى اللذين يحتاجون إلى العلاج في المستشفى أو في العناية المركزة معرضون للإصابة ببعض مشكلات الصحة العقلية، وذلك بسبب الصدمة النفسية الناتجة عن مكافحة العدوى داخل الجسم.

خطر قد يهدد حياة المتعافين من فيروس كورونا

وتابعت الصحيفة موضحة أن اضطراب ما بعد الصدمة يشمل بعض الأعراض والتي من أشهرها الكوابيس واستعراض أحداث ما مضت، بالإضافة إلى التغيرات السلبية في الأفكار أو المزاج وكذلك الشعور المستمر بالقلق، وأيضا تجنب الأفكار المرتبطة بالتجربة المؤلمة.

للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم
للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم

وأجرت مجموعة من الأطباء بعض الأبحاث التي أكدت أن بعض الأشخاص الذين خرجوا من العناية المركزة وذلك بعد اكتمال شفاؤهم تمام من فيروس كورونا، قد أصيبوا ببعض الأعراض الخطيرة، حيث شعروا بالذعر الشديد عند مرضهم وأحسوا بالغضب  وذلك لأنه لم يعودوا إلى طبيعتهم سريعا.

وقد أعلنت وزارة الصحة والسكان أمس الإثنين عن خروج 412 حالة من المصابين بالفيروس المستجد، وذلك بعد اكتمال شفاؤهم تماما من الفيروس نتيجة تلقيهم الرعاية الطبية الفائقة من قبل الفرق الطبية الموجودة داخل مستشفيات العزل، وفقا لبروتوكولات الوزارة والتي بدورها تخضع لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس ليصل إلى 17951 حالة حتى أمس.

للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم
للمتعافين من فيروس كورونا.. الأطباء يحذرون من خطر قد يهدد حياتهم

وأضاف البيان الذي نشرته وزارة الصحة أنه تم تسجيل 1566 حالة جديدة قد ثبتت إيجابية نتائج تحاليلها معمليا لفيروس كورونا المستجد، لافتا إلى وجود 83 حالة وفاة جديدة، لذا فإن الوزارة تسعى جاهدة لمحاولة التصدي للفيروس المستجد قدر الإمكان عن طريق اتباع كافة الإرشادات الوقائية التي صرحتها منظمة الصحة العالمية، حيث أكدت الوزارة على أهمية استخدام الكمامات الوقائية والمطهرات وأيضا غسل اليدين بشكل مستمر، وتجنب ملامسة اليدين للعين والأنف والفم، كما نوهت الوزارة على مدى أهمية اتباع كافة قواعد التباعد الإجتماعي، وذلك حرصا على صحة وسلامة جميع المواطنين وتجنبا لتفشى عدوى الفيروس المستجد بين المواطنين قدر الإمكان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.