“بالفيديو” لحظة منع هشام عشماوي من تفجير نفسه أثناء القبض عليه في ليبيا وتفكيك الحزام الناسف الذي كان بحوزته
تفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه هشام عشماوي

الإرهابي هشام عشماوي، إسم تردد بشكل كبير خلال الأشهر الماضية، فعلى الرغم من إعدامه، إلا أن معلومات وحقائق جديدة تظهر عنه يوماً بعد الآخر، فهذا الضابط السابق بالجيش المصري الذي إنضم إلى الجماعات الإرهابية المسلحة وإرتكب معها جرائم عدة بحق مصر وأبنائها، من تفجيرات في سيناء وإستهداف للكنائس، ومحاولة إغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم، ظهر فيديو جديد على منصات التواصل الإجتماعي للحظة القبض عليه ن قبل الجيش الليبي، وتفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه في هذا الوقت.

فيديو أثناء تفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه هشام عشماوي لحظة القبض عليه

تفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه هشام عشماوي
تفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه هشام عشماوي

ويظهر في الفيديو الذي تم تداوله، الإرهابي هشام عشماوي ومعه شخص آخر، لدى قيام أفراد من الجيش الوطني الليبي بالقبض عليهم، وقيام شخصين بتقييد عشماوي لتفكيك الحزام الناسف الذي كان يرتديه أثناء قيامهم بالقبض عليه، ويظهر في المقطع الذي صوره أحد الجنود، عشماوي وهو ينطق إسمه، بالإضافة لبعض الكارنيهات الخاصة به وبطاقة هويته المصرية الموضح بها إسمه.

https://www.facebook.com/moubashernews/videos/270183564160889/?v=270183564160889

الجدير بالذكر أن هشام عشماوي كان قد تم تسليمه من قبل السلطات الليبية إلى مصر، وذلك على خلفية إتهامه بالعديد من الجرائم الإرهابية المتعلقة بالأمن القومي المصري، وإستمرت التحقيقات في مصر مع عشماوي لعدة أشهر، إنتهت بالحكم عليه بالإعدام، ذلك الحكم الذي نفذ في مطلع الشهر الماضي، ليسدل الستار على تلك القضية التي شغلت الرأي العام في مصر، وليكون ذلك ثأراً لشهداء مصر الأبرار الذين سقطوا بتخطيط وتنفيذ من هذا الإرهابي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.