التخطي إلى المحتوى
ستة قواعد ايجابية في تربية الأبناء وتهذيبهم
ستة قواعد ايجابية في تربية الأبناء وتهذيبهم

سنتحدث في هذا المقال عن أهم الطرق الايجابية التي يجب مراعتها في تربية الأبناء وتهذيبهم بعيدة عن أساليب الصراخ والضرب والبكاء لأن هذه الأشياء تؤثر على نفسية الطفل وتؤثر على أدائه في المستقبل.

ستة قواعد ايجابية في تربية الأبناء وتهذيبهم 1

الطريقة الأولى:

الوقت المستقطع أو زاوية العقاب
والتي نقوم بها إذا الطفل قام بشيء خطأ نأخذه على كرسي بالبيت ونتركه هناك ونروح هذه الطريقة ستجعله ويقنن من الأشياء الخاطئة التي عملها ويضطر يجلس ويفكر بينه وبين حالوا في الأشياء التي عملها.

الطريقة الثانية:

هي علاج الآداب
إذا كنت تشربي مثلا كأس شاي فقام وكسر الكأس في هذه الحالة نجعله يساعدك في نظافة الشيء الذي عمله فمع مرور سيقلل من هذه التصرفات الخاطئة.

الطريقة الثالثة:

هي الاعتذار
لكن الاعتذار لا يكون بكلمة آسف لأن الأطفال بعمر ثلاثة سنوات فما فوق لا يعرفون ماذا تعني آسف لأنه يمكن أن يقول آسف لكن لا تعني له شيئا الاعتذار يكون بقبلة أو عطة هذه الطرق تقلل من التصرفات الغلط وتعلمه بالاعتذار بطريقة قريبة من كلمة آسف.

الطريقة الرابعة:

هي التجاهل
أكيد قد تكون مرت عليك مواقف أن الطفل يصرخ يضرب حالوا في هذه الحالات نعمل بطريقة التجاهل يعني تتركيه في هذه الحالة وتهم بأشغالك أو تبتعدين عنه قليل حتى يهدأ وبعد أن يهدأ تذهبين عنده وتتحدثين معه لكي نجعلهم يعبرون عن مشاعرهم بالكلام والحديث وليس الصراخ أو الضرب.

الطريقة الخامسة:

هي المدح
المدح هو نوعين المباشر وغير المباشر انك تقولين للطفل بان كانت كثير مبسوطة من الشيء الصحيح الذي عمله والغير المباشر هو انك تحكي لأحد أمامه عن الأشياء الصحيحة والجميلة التي عملها وهذه الطرق تترك أثار ايجابية عند الطفل وتجعله يزيد من الأشياء الايجابية التي عملها.

ستة قواعد ايجابية في تربية الأبناء وتهذيبهم 2

الطريقة السادسة:

منح الدرجات للأطفال
إذا كان عند أكثر من طفل نضع كارت على الثلاجة لكل طفل فعندما يعمل احد الأطفال شيء جميل نضع له علامة صح على الكارت الخاصة به وهذا يجعنا نشجع الطفل انه يزيد من هذه الأمور الايجابية.

هذه الطرق الستة لتربية أطفالكم استعملوها من الآن وستلاحظون الفرق في شخصيات أطفالكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.