التخطي إلى المحتوى
أول تعليق من رئاسة الجمهورية على وفاة مبارك

نعت رئاسة الجمهورية الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك الذي وافته المنية اليوم عن عمر يناهر 92 عامًا.

حيث نشر السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية نعي وفاة مبارك عبر صفحته الرسمية قائلا “تنعي رئاسة الجمهورية ببالغ الحزن رئيس الجمهورية الأسبق السيد محمد حسني مبارك، لما قدمه لوطنه كأحد قادة وابطال حرب اكتوبر المجيدة، حيث تولي قيادة القوات الجوية اثناء الحرب التي اعادت الكرامة والعزة للأمة العربية”.

وتتقدم رئاسة الجمهورية بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفقيد الذي وافته المنية صباح اليوم الثلاثاء الموافق ٢٥ فبراير ٢٠٢٠.

جدير بالذكر أن التليفزيون المصري أذاع  في نبأ عاجل وفاة حسني مبارك بعد أن  أكدت أسرة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، اليوم الثلاثاء، نبأ وفاته، بعد تردد العديد من الشائعات حول وفاته في الآونة الأخيرة.

جاء ذلك بعد أن كشف كشف  علاء مبارك، نجل الرئيس الراحل عن أن والده، الرئيس الأسبق حسني مبارك، يتواجد في الفترة الأخيرة داخل غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات، نتيجة إصابته بوعكة صحية ألمت به في الفترة الأخيرة، وألزمته المستشفى ليبقى تحت الرعاية المركزة.

وجدير بالذكر أن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، قد قام بإجراء عملية جراحية بالغة الدقة، في نهاية شهر يناير الماضي، في أحد المستشفيات، إثر تعرضه لوعكة صحية، وتحسنت حالته فيما بعد، وفق ما صرح به نجله علاء مبارك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.