التخطي إلى المحتوى
الصحة تكشف حقيقة إصابة صيني بفيروس كورونا في أحد مستشفيات مصر وفرار طاقم التمريض فور رؤيته
حقيقة إصابة صيني بفيروس كورونا في أحد مستشفيات مصر

تداولت بعض الوسائل الإعلامية خلال الساعات الماضية عن دخول مواطن صيني مستشفى كفر الدوار بمحافظة البحيرة مما أثار فزع طاقم الممرضين وهروبهم من المشفى خشية إصابته بالفيروس المستجد، مما دعا وزارة الصحة لكشف حقيقة إصابة المواطن الصيني بفيروس الكورونا ، ورفض طاقم التمريض بالمستشفى استقباله وفرارهم فور رؤيته، واصدرت بيانًا بهذا الشان ذكرت فيه إن “أحد المواطنين صينى الجنسية يعمل بأحد مصانع كفر الدوار بمحافظة البحيرة، ذهب إلى مستشفى كفر الدوار لإجراء بعض الفحوصات الطبية العادية، وأثناء دخوله  بقسم الطوارئ فزع بعض المرضى وطاقم التمريض خشية إصابته بفيروس الكورونا.

حقيقة إصابة صيني بـ فيروس كورونا في أحد مستشفيات مصر

الصحة تكشف حقيقة إصابة صيني بفيروس كورونا في أحد مستشفيات مصر وفرار طاقم التمريض فور رؤيته 1
حقيقة إصابة صيني بفيروس كورونا في أحد مستشفيات مصر

وزارة الصحة توضح

وأضاف البيان أن المواطن الصيني مقيم في مصر منذ أربع سنوات ولا يوجد لديه اي اشتباه بإصابته بالفيروس المستجد، وليس لديه أي من أعراضه ، وأكّد البيان على أنه خضع لكافة الفحوصات اللازمة ، والتي أثبتت عدم إصابته بالكورونا نهائيا، خاصة وأنه بحكم إقامته في مصر لم يكن مخالطا للصينيين القادمين من خارج البلاد خلال المدة الأخيرة.

وأوضح بيان وزارة الصحة، أن أطباء وطواقم التمريض بكافة المستشفيات في مصر تلقوا كافة التدريبات لاستقبال الحالات الوبائية، وفقا للمعايير الطبية اللازمة، وطالب البيان عدم الإنجرار وراء الأنباء التي تنضوي تحت مسمى الشائعات الكاذبة التي يتم ترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تهدف إلى إثارة الذعر بين المواطنين.

ويُذكر أنه وخلال الساعات القليلة الماضية تم التداول عبر منصات التواصل الإجتماعي بشكل واسع عن وجود حالة من الفوضى والذعر شهدها قسم الطوارئ في مشفى كفر الدوار العام بمحافظة البحيرة عند دخول مواطن صيني لإجراء الفحوصات الطبية، وفور رؤيته من قبل المرضى وطاقم التمريض رفضوا التعامل مع الحالة وفروا هاربين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.