التخطي إلى المحتوى
رسمياً.. أول من رد الحكومة بشأن أنباء تأجيل الدارسة بالترم الثاني بسبب مرض كورونا
اخلاء المدارس

نفى منذ قليل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما تم تداوله على بعض مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تأجيل الدراسة بالترم الثاني بسبب مرض كورونا في المدارس والجامعات المصرية  في الترم الثاني  2020 لمدة أسبوعين خوفاً من انتشار المرض، وأكد البيان الصادر اليوم أن المركز تواصل مع وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي أكدتا أنه لانية لتأجيل موعد بدء الدراسة في المدارس والجامعات عن الموعد الذي تم تحديده وفق الخطة الدراسية 2019-2020، وأن الدراسة يوم السبت القادم.

علق وزير التربية والتعليم الدكتور ” طارق شوقي”  على الجدل المثار حالياً بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تأجيل الدراسة بسبب مرض كورونا المنتشر في الصين، حيث أكد سيادته أنه لا يوجد أي تغير في الخطة الرسمية في الوقت الحالي، مناشداً الجميع بعدم الانسياق وراء الشائعات.

حقيقة تأجيل الدراسة الترم الثاني بسبب مرض كورونا

وأضاف وزير التعليم  من خلال تدوينه له عبر صفحته  الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلاً: ” أرجو ألا نتحدث ونروج لموضوع إجازات على صفحات التواصل وبعض الصحافة الصفراء، الأجهزة المعنية بالدولة تعمل ليلا ونهارا كوزارة الصحة والسكان وأجهزة قومية أخرى كثيرة، ونحن نتواصل معهم على مدار الساعة”.

تأجيل الدراسة الترم الثاني
تأجيل الدراسة الترم الثاني بسبب مرض كورونا

 

وناشد “وزير التعليم” الجميع بعدم إثارة حالة من الهلع والخوف وضرورة الإلتزام بالتقديرات العلمية التي تُعلنها الدولة المسئولة عن ذلك، قائلاً: ” دعونا لا نختلق حالة من الهلع، ونلتزم بتقديرات علمية مسؤولة عنها الدولة” وأنه لا يوجد نية تأجيل الدراسة بالترم الثاني.

وأكد سيادته أنه لا يوجد أي تغير حتى الآن، وفي حال وجود تغير سوف يتم إبلاغ الجميع من خلال المواقع الرسمية التابعة للتعليم والحكومة، قائلاً: ” لا يوجد أي تغيير في الوقت الحالي، وسنخبر الجميع في حالة أي جديد، ولكن دعونا نعمل في هدوء ونترك هذه القرارات للمختصين والمسؤولين عنها”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.