شركة الاتصالات السعودية STC تجري محادثات لشراء 55% من شركة فودافون
الإتصالات السعودية STC - فودافون مصر

نشرت عدة صحف محلية مؤخراً عن شركة فودافون وشركة الاتصالات السعودية STC، تتحدث عن شراء حصتها البالغة 55٪ في فودافون مصر، وقد رفض أحد كبار ممثلي شركة فودافون التعليق على هذه المناسبة، ومع ذلك كانت شركة الاتصالات السعودية مهتمة منذ فترة طويلة بالحصول على جزء من المحطة المصرية لعملاق الاتصالات الدولي.

في عام 2013، تم الإبلاغ أن الشركة السعودية تسعى للحصول على أكثر من نصف حصة شركة فودافون والذي يبلغ نسبتها نحو 55%، وذلك مع حصة 45 ٪ المتبقية مملوكة من قبل شركة الاتصالات المصرية المملوكة للدولة، على الرغم من أن المصرية للاتصالات لم تعرب عن أي خطط لبيع حصتها في شركة فودافون مصر، إلا أن الأخيرة دفعت 5.5 مليار جنيه في أرباح العام الماضي.

وفي عام 2020، أعادت المحطة التشغيلية لشركة الاتصالات السعودية في البحرين تغيير اسم العلامة التجارية المعروفة سابقًا باسم VIVA إلى شركة الاتصالات السعودية، وذلك في أعقاب جهود شركة الاتصالات العملاقة لإنشاء خدمات الإنترنت 5 G في منطقة الخليج.

الشركة السعودية للاتصالات STC تشتري فودافون والمصرية للاتصالات ترفض البيع

خلال عطلة نهاية الأسبوع، ظهرت تقارير إخبارية حول إمكانية الاستحواذ على أسهم أغلبية شركات الاتصالات فودافون مصر لشركة الاتصالات السعودية، ووفقًا لبعض المصادر في قطاع الاتصالات بأن مجموعة فودافون وشركة الاتصالات السعودية تجريان “محادثات” لبيع حصة أغلبية فودافون بنسبة 55٪ على أكبر شركة اتصالات في البلاد، من حيث عدد المستهلكين.

حاليًا يتم تقاسم فودافون مصر بين مجموعة فودافون والمصرية للاتصالات بحصة 54.93 ٪ و 44.94 ٪ على التوالي، حيث أبدت شركة الاتصالات السعودية بالفعل اهتمامها بالتوسع في السوق المصرية، حيث سجلت التقارير الصحفية وصولاً إلى عام 2013 تتحدث عن اهتمامها السابق بشراء أسهم المصرية للاتصالات.

المصرية للاتصالات تنفي بيع حصتها في فودافون

أصدرت المصرية للاتصالات بيانًا رسميًا يفيد أنها لم تتلق أي عروض حديثة لأسهمها في شركة فودافون مصر ولا ترغب في البيع في الوقت الحالي.

ومن المعروف أن آخر تغيير كبير في مجال الاتصالات كان في عام 2016 عندما قامت شركة Orange Int الفرنسية، بالإستحواذ على جميع أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل، حيث قامت بتبديل العلامة التجارية من موبينيل إلى أورانج في مارس 2016، كما أن فودافون مصر لم تكن أيضاً علامة تجارية لفترة طويلة، بل كانت في الأصل شبكة كليك Click GSM، وقد تم تغيير اسم الشركة إلى فودافون مصر في عام 2002.

الرئيس التنفيذي لشركة فودافون مصر يحسم الأمر في بيع فودافون لـSTC السعودية

أعلنت مصادر صحفية يوم الثلاثاء 28 يناير، أن الرئيس التنفيذي لشركة فودافون ” نيكولاس ريد” قال في إجتماع تم انعقاده مع رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، أنه قام بتوقيع اتفاقية بيع مع الشركة السعودية لتكنولوجيا الاتصالات “STC”، مضيفاً أن الشركة السعودية سوف تشتري حصة فودافون مصر التي تبلغ نسبتها نحو 55%، حيث كان هذا البيان أيضاً في حضور عمرو طلعت الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات، الذي رفض بيع حصته في فودافون مصر والتي تبلغ نحو 45 % كما ذكرنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.