التخطي إلى المحتوى
حوار صباحى ببرنامج الصورة الكاملة و كلامة عن اصوات الاخوان و من ماتوا في رابعة

صرح المرشح الرئاسي المحتمل حمدين صباحى بان ليس جميع من تم سقوطهم أثناء فض اعتصام رابعة العدوية يعتبرون إرهابيون حيث أن كلا الطرفين يحملون المسؤولية المشتركة عن الدماء التي أسيلت أثناء و بعد عملية فض الاعتصام.«صباحي»: ليس كل من سقطوا في «رابعة» إرهابيين.. ولا تهمني أصوات الإخوان

حيث جاء هذا ضمن حوار خاص ببرنامج الصورة الكاملة امس السبت الموافق 26 ابريل 2014 و الذى يذاع على قناة اون تي في الفضائية و اضاف صباحى ان المسؤول الأول هم قيادات جماعة الإخوان المسلمين بسبب إراقة هذه الدماء و بسبب تغيب احتراف القوة عند من قاموا بمهمة فض القوة يعتبر المؤول الثاني عن الدماء المراقة.

و استكمل صباحى و قال أن الشرطة قد قامت بعملية فض الاعتصام بطريقة غير احترافية او كفاءة ، و بالفعل فان وزارة الداخلية فى اشد الحاجة الى التطوير و العمل على زيادة الكفاءة الاحترافية و المهنية .. كما عليها ان تتحلى بحقوق الإنسان و التي هي في حد ذاتها صيانة امان المواطن و الذي ينعكس على حماية النظام القائم .. كما اكد على ان الداخلية يمكن لها ان تقوم بواجبها على الوجه الأكمل حتى و أن كانت الحكومة فاشلة .

و قال صباحى عن أصوات الاخوان بانها لا تهمه فى شئ و لا يعنيه اين تذهب هذة الاصوات و ان الاهم عنده هو العمل على فض ما يتم من اشتباكات حالية.

 

 

 

 

 

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.