التخطي إلى المحتوى
فتاة تخترع لمبة الإنفصال لرسم الإبتسامة على وجه العازبين
اختراع لمبة الإنفصال

لمبة الإنفصال ، اختراع جديد تمكنت فتاة يابانية من التوصل إليه، وتمكنت من خلاله من رسم الإبتسامة على ثغور الملايين حول العالم في الوقت الذي يُحتفل فيه بأعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية الجديدة ، وفق ما ذكر موقع ” أوديتي سنترال” اليوم الجمعة 27/12/2019، واختراع الفتاة مارينا فوجيوارا هو عبارة عن لمبة تضيء في كل مرة يتم فيها تسجيل حالة إنفصال بين زوجين أو عاشقين عبر وسائل التواصل الإجتماعي مثل ” فيسبوك ” و “تويتر”.

لمبة الإنفصال

فتاة تخترع لمبة الإنفصال لرسم الإبتسامة على وجه العازبين 1
اختراع لمبة الإنفصال

كيف تعمل لمبة الإنفصال والهدف منها؟

وأوضحت مارينا فوجيوارا في إحدى تغريداتها في حسابها على موقع “تويتر” ، أن اللمبة الإختراع متصلة بالإنترنت، وتعمل في كل مرة يتم نشر أي تغريدة تتعلق بحالة انفصال بين اثنين على تويتر، حيث الدائرة الكهربائية للمبة الذكية تسمح للمستخدم بالتحكم بدرجة سطوع إضاءة اللمبة أو الإستعاضة عن الإضاءة بالموسيقى.

وأشارت فوجيوارا إلى أن الهدف من وراء اختراع لمبة الإنفصال، هو بث شعور الراحة في نفوس الأشخاص العازبين أو غير المرتبطين، عندما يعرفون أن شخصين قد انفصلا، وهو يبعث في نفوسهم بأنهم أحسن حالا وهم في وضع العزوبية.

وأضافت الفتاة اليابانية المخترعة أن الفكرة جاءتها بعد أكتشافها أن المتزوجين أو المرتبطين يغيرون حالتهم الإجتماعية على حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الإجتماعي مثل “فيسبوك”، وأرادت  من خلال لمبة الإنفصال، توظيف تلك المعلومات لرسم الإبتسامة على وجه العازبين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.