التخطي إلى المحتوى
هل قتل الجيش الأمريكي أبو بكر البغدادي أم فجر نفسه؟.. وجاري التأكد من الحمض النووي

أفادت وسائل إعلام أميركية نقلا عن مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأمريكية، أن الجيش الأمريكي نفذ عملية سرية استهدفت زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، مساء أمس السبت 26 أكتوبر في المكان الذي يختبئ داخله في سوريا، تحديدا في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وكشفت مجلة نيوزويك الأمريكية أن العملية جرت  ونفذتها قوات عمليات خاصة بعد أن تلقت معلومات استخباراتية حددت موقع زعيم تنظيم داعش.

ونقل موقع شبكة “سي إن إن”، عن مصدر بوزارة الدفاع الأمريكية  أن أبوبكر البغدادي قتل في غارة أمريكية شمال غرب سوريا، مساء أمس السبت 26 أكتوبر.

وفي سياق متصل كشف مصدر آخر مطلع لشبكة «سي إن إن»، إن البغدادي فجر سترة ناسفة خلال العملية مع اقتراب عناصر القوة الأمريكية، لافتا إلى أن تأكيد مقتل زعيم داعش ينتظر الانتهاء من تحليل عينات الحمض النووي.

وتجدر الإشارة إلى أن  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب غرد في وقت سابق من يوم أمس السبت عبر صفحته على موقع تويتر قائلا: “حدث شيء كبير جدًا!” دون توضيح أية تفاصيل أخرى، ومن المقرر أن يلقي الرئيس دونالد ترامب ببيان مهم في البيت الأبيض اليوم.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.