التخطي إلى المحتوى
“الكلاسيكو” ترفض الحكومة الإسبانية من إقامته في موعده
الكلاسيكو

مجلس الرياضة الأسباني الأعلى أعرب عن عدم الموافقة على إقامة الكرة الإسبانية “الكلاسيكو” ما بين ريال مدريد وبرشلونة على ملعب كامب نو، المعقل للفريق الكتالوني في يوم السادس والعشرين من أكتوبر الحالي، وفق ما أفادت به التقارير الصحفية الإسبانية يوم الأربعاء .

اقتراح الرابطة للدوري الإسباني بكرة القدم

وقد اقترحت الرابطة للدوري الإسباني بكرة القدم وبقيادة خافيير تيباس بتغيير المكان لإقامة المواجهة المنتظرة إلى ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية مدريد، أثناء الأوضاع والأحداث التي يشهدها إقليم كاتالونيا ، و قد قام أنصار الحركة الانفصالية بتنظيم الاحتجاجات داخل الإقليم الواقع في الشمال الشرقي لإسبانيا في يوم الأربعاء وباليوم الثالث على التوالي بعد أن صدر الحكم القضائي المثير للجدل .

تأجيل موعد المباراة أو نقلها

وقد أشارت الصحيفة الإسبانية آس بأن المجلس لا يوجد لديه الرغبة في إقامة المباراة في مثل هذه الأجواء، وأيضا لم يقم بالكشف عن تفضيله لتأجيل الموعد للمباراة أو نقلها الى المعقل للفريق الملكي .وصرحت مصادر داخل المجلس الأعلى للرياضة داخل إسبانيا إلى الصحيفة التي يتم إصدارها في العاصمة مدريد: بالنظر لتطور الأحداث نتفق مع الرأي للرابطة الخاصة بالدوري والاتحاد الإسباني في كرة القدم، ليس من المنطق أن تقام المباراة كما تقرر لها .

الرفض من الفريقين

وكان كلا من برشلونة وريال مدريد قد أعلنتا في وقت سابق برفضهما للطلب التي تقدمت به الرابطة لنقل المباراة وذلك للتفادي من التأثير على النزاهة المنافسة . وقد قامت الصحيفة بالتوضيح بأن القرار النهائي فيما يخص الكلاسيكو سيكون في أيدي اللجنة للمنافسات في اتحاد الكرة الإسباني، والي ستحسم من خلالها الجدل بما يتعلق بتلك المواجهة خلال الساعات القادمة القليلة .

الخيار القريب

وقد أشارت المحطة الإذاعية الإسبانية كادينا سير من ناحية أخرى عبر موقعا الإلكتروني بأن القرار القريب لاتخاده هو التأجيل للمباراة من اليومين الرابع أو الثامن عشر من ديسمبر المقبل على أرض ملعب كامب نو، وذلك قبل انتهاء بطولة الدوري لجولة الذهاب  .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.