التخطي إلى المحتوى
نجاح الصين في زراعة القطن علي القمر لأول مرة
زراعة القطن علي القمر

اتخذت الصين خطوة كبيرة في استكشاف الفضاء من خلال أن تصبح أول بلد يزرع نباتًا للقطن علي القمر، وفقًا لـ IEEE Spectrum. أصدر ليو هان لونغ من جامعة تشونغتشينغ، التي قادت التجربة البيولوجية، صورة ثلاثية الأبعاد تظهر اثنين من أوراق القطن الأخضر المزروعة على سطح القمر.

وضعت بذور القطن داخل جهاز تم إرساله كجزء من التجربة على متن مركبة الفضاء الصينية Chang’e 4 وهي مركبة فضائية هبطت علي القمر في 3 يناير 2019.

بدأت التجربة بعد وقت قصير من هبوط مركبة الفضاء الصينية Chang’e-4 على  القمر في الثالث من يناير. قام الفريق بتركيب علبة محكمة الغلق على منصة المسبار Chang’e-4 التي كانت تحتوي على بذور القطن وبذور اللفت والبطاطا والأرابيدوبسيس، وكذلك بيض ذبابة الفاكهة وبعض الخميرة، لتشكيل محيط حيوي صغير بسيط – بيئة اصطناعية ذاتية الاكتفاء. تزن علبة الأسطوانة، المصنوعة من مواد خاصة من سبائك الألومنيوم، 2.6 كجم وتحتوي على مياه وتربة وهواء وكامرين صغيرين ونظام للتحكم في الحرارة.

باستثناء نبات القطن، لم ينج أي من الكائنات البيولوجية الأخرى مع وصول أول ليلة قمرية. في حين أن نبات القطن حقق نتائج إيجابية من خلال زراعة ورقتي قطن .

في الأصل، كان لدى العلماء الصينيين خطط لإرسال سلحفاة صغيرة إلى القمر لمعرفة كيفية تأثر الحيوانات بالجاذبية القمرية. ومع ذلك، فإن انخفاض درجات الحرارة ومحدودية إمدادات الأكسجين على سطح القمر وضع قيودًا على المهمة، وبالتالي عدم السماح لهم بمتابعتها.

وقال شيه جينجكسين من معهد بحوث التكنولوجيا المتقدمة بجامعة تشونغتشينغ ، الذي قاد تصميم التجربة، “على الرغم من أنه من المفيد للغاية اختيار السلحفاة، لا يمكن استخدام الأكسجين الموجود داخل الحمولة إلا لمدة 20 يومًا للسلاحف”.

يخطط Xie وفريقه لإرسال حيوانات أكثر تعقيدًا في التجارب المستقبلية، على الأرجح في Chang’e-6، وهي مهمة عودة عينة من القمر الصيني من المقرر أن تتم في أوائل عام 2020.

ليست هذه هي المرة الأولى التي تنمو فيها النباتات في الفضاء. في الماضي، نجح العلماء في زراعة نباتات في مدار أرضي منخفض في مركز الفضاء الدولي .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.