التخطي إلى المحتوى
رئيس الوزراء يعلن دخول مصر مرحلة الفقر المائي رسمياً ويكشف عن البدائل بعد الإعلان عن فشل المفاوضات مع أثيوبيا حول سد النهضة

منذ أيام قليلة وفي بداية الأسبوع الجاري أعلنت مصر فشل المفاوضات مع أديس أبابا حول سد النهضة، والتي أظهرت تعنت أثيوبي صريح، حيث رفضت أثيوبيا جميع الإقتراحات المصرية الخاصة بفترة ملء السد، وأعلن  المتحدث الرسمي باسم وزارة الري المصرية أن المفاوضات حتى الآن وصلت إلى طريق مسدود مع أثيوبيا.

واليوم وخلال كلمته أمام البرلمان أعلن رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أن مصر دخلت مرحلة الفقر المائي، حيث أن نصيب الفرد سنوياً من المياه في مصر الآن 700 متر مكعب، بينما يجب أن يكون نصيب الفرد 1000 متر مكعب.

وأكد مدبولي أن مصر بدأت في تنفيذ مشروعات للعمل على تحلية المياه منذ 4 سنوات، حيث وصل إجمالي المياه التي يتم تحليتها منالبحر 80 ألف متر مكعب يومياً، مؤكداً أن المسؤولين يسابقون الزمن لإيجاد المياه في المستقبل  وأضاف أننا نقوم الآن بمعالجة مياه مصرف بحر البقر والتي تبلغ نحو ٥.٥ مليون متر مكعب، كما أنه جاري العمل على إنشاء محطة عملاقة للحفاظ على هذه المياه، مشيراص إلى أن حصة مصر في المياه ثابتة ولكن هناك زيادة سكانية هي التي أدت لذلك.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.