التخطي إلى المحتوى
المعركة القانوينة بدأت في قضية حاكم دبي والأميرة هيا .. وأولى الجلسات في 11 نوفمبر
قضية حاكم دبي والأميرة هيا

ذكرت وكالة رويترز العالمية أن الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حضرت الجلسة الأولية أمام محكمة العليا في لندن، اليوم الثلاثاء لتكون بداية المعركة القانونية في قضية حاكم دبي والأميرة هيا، بشأن رعاية ولديهما، وأفادت رويترز أنه الاميرة هيا حضرت بنفسها الجلسة الاولية في حين غاب الشيخ محمد بن راشد، وحضر بالنيابة عنه ممثل مصالحه أحد أشهر المحامين في بريطانيا، ديفيد بانيك.

وبحسب الوكالة أبلغ القاضي الناظر بالقضية، الصحفيين أن الجلسة الأولية أنها بدأت، ولكن لا يُسمح بنشر أي تفاصيل عن المرافعات القانونية، والتي من المقرر أن تنعقد الجلسة كاملة يوم 11 نوفمبر والمتوقع ان تستغرق 5 أيام.

ويُذكر أنه سبق أن انعقدت جلسة في أواخر يوليو الماضي حضرت فيها الأميرة هيا بنت العاهل الاردني الراحل ، الملك حسين، والأخت الغير شقيقة للملك الأردني الحالي عبد الله الثاني، وكان أول ظهور لها علنًا منذ مغادرتها الإمارات قبل شهر من ذلك التاريخ، وطلبت من المحكمة “حماية أحد ولديها من الزواج القسري، كما دعت لإصدار أمر “بعدم التعرض” يحمي من المضايقة أو التهديدات”.

وأصدرالطرفان “حاكم دبي والأميرة هيا” آنذاك بيانًا أوضحا أن المعركة القانونية بينهما تتعلق برعاية الطفلين جليلة (11 عاما) وزايد (7 أعوام)، ولا تخص طلاقًا أو أمورًا مالية.

الجدير بالذكر أن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم البالغ من العمر 70 عامًا حاكم دبي، ونائب رئيس الإمارات ورئيس مجلس الوزراء، تزوج من الأميرة هيا بنت الحسين البالغة من العمر 45 عامًا، وكانت شغلت منصب عضوا في اللجنة الأولمبية الدولية، في عام 2004، ويعتقد أن هذه الزيجة السادسة له، وأنجب حاكم دبي أكثر من 20 ابنًا من زيجات مختلفة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.