التخطي إلى المحتوى
تركها في حفلة الخطوبة والحبس حتى 6 شهور وغرامة لا تقل عن 3 آلاف جنيه بانتظاره

الشاب الشهير بـ “مصطفى أو تورتة ” الذي ترك خطيبته في حفلة الخطوبة، وانتشرت هذه الواقعة على منصات التواصل الإجتماعي بشكل كبير وواسع، تنتظره بحسب المحامي بالنقض ياسر سيد أحمد، العقوبة بالحبس مدة تصل حتى 6 شهور إضافة للغرامة المالية لا تقل عن 3 آلاف جنيه، وذلك وفقًا لأحقية الفتاة بمقاضاة خطيبها الذي تركها في حفلة الخطوبة جنائيًا والخصول على التعويض عما لحقها من ضرر مادي ومعنوي.

مبررات الدعوى بحسب المحامي

وقال المحامي ياسر سيد أحمد، لمقاضاة الفتاة للشاب يجب عليها أن تتخذ الإجراءات القانونية بحقه بداية من تحرير محضر ضد الشاب الشهير بـ “مصطفى أبو تورتة” مستندة في ذلك على :

  • تكلفة حفل الخطوبة وتجهيزاتها.
  • تكلفة حجز القاعة.
  • الإساءة لسمعة الفتاة والتشهير بها بتركها أثناء حفلة الخطوبة، وهو ما أساء لسمعتها بطريقة غير أدبية، خاصة أنه كان بإمكانه أن يُنهي خِطبته بها قبل موعد الحفل أو بعده.

وأضاف المحامي سيد أحمد، أن المستند القانوني لدعوى الفتاة ضد خطيبها، نص المادتين 171 التي تصف صور السب والقذف والإهانة ، و 302 من قانون العقوبات التي تحدد العقوبة المتوجبة على تلك الأعمال.

وأوضح سيد احمد وصف الواقعة القانوني بأنه يندرج تحت بند التعبير بالإهانة وخدش الحياء والتشهير، طبقًا لنص المادة 171 من قانون العقوبات.

وأشار المحامي إلى أنه بالنتيجة يعود لمحكمة الموضوع تقدير فيما إذا كان فعل الشاب مجرّم ويعاقب عليه القانون أم لا، ولكن شدد على أن تصرف الشاب من تركه خطيبته اثناء الحفل في مكان عام “قاعة حفلات” وتحديد يوم معلوم للحفل، وتأكيد الفتاة أنه أي خطيبها لم يدعُ أحد من عائلته أو اقربائه للحفل، مما يثبت توفر نية ارتكاب جرم التشهير لدى الشاب بخطيبته.

تفاصيل الواقعة

يُذكر أن الفتاة ” نهال” نشرت عبر موقع التواصل الإجتماعي ” فيسبوك” تفاصيل قصتها، ونشْر صورة تجمعها مع خطيبها في حفل الخطوبة، والتي لاقت رواجًا واسعًا وتفاعلًا كبيرًا بين رواد مواقع التواصل الإجتماعي حيث قالت: “مش من العادي بتكلم في حياتي الشخصية على فيس بوك، بس كان لازم أحكي عشان ماتعبش، أنا اتقرا فاتحتي وخطوبتي كانت السبت اللي فات، وكان بيننا مشاكل زي أي اتنين، بس ماكنتش أتخيل إن ده ممكن يخليه بسيبني يوم الخطوبة في القاعة لوحدي”.

وأضافت  قائلة:  إن “خطيبها المدعو مصطفى خدعها هو وأهله، مُدعيًا أن خاله أصيب بأزمة صحية، وقرر ترك الخطوبة هو وأهله لزيارة خاله المريض، ومما زاد الأمر غرابة أنه أخد “تورتة” الحفل معه دون أن يخبرها بذلك”.

ومن جهته الشاب مصطفى علّق على المنشور قائلًا: “حلو الشو ده صعبتي عليا، بس ولو حابه تتكلمي إحكي للناس اللي حصل من البداية”.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.