التخطي إلى المحتوى
إعادة لقاء الزمالك وحسنية أغادير في هذه الحالة.. وخبير تحكيمي يكشف موقف تظلم الفريق المغربي
الزمالك والمصري

مباراة عصيبة ليست بالسهلة، استطاع فيها الزمالك المصري بعد معاناة من تخطي عقبة فريق حسنية أغادير العنيد في دور الثمانية من كأس الكونفدرالية، بالفوز بهدف نظيف وتأهله لنصف النهائي، بعد مباراة ماراثونية، والتي صاحبها حالة كبيرة من الجدل بعد تخطي الكرة لخط مرمى الزمالك وعدم احتساب هدف للفريق المغربي، فضلاً عند إلغاء هدف صحيح للمارد الأبيض.

وبسبب الكرة التي دارت حولها الشكوك كونها تجاوزت خط المرمى لحارس الزمالك ولم يحتسبها الحكم هدفا لأغادير، على إثرها تقدمت إدارة النادي المغربي بشكوى رسمية للكاف ضد حكم اللقاء، مطالبًا فيها بإعادة المباراة أو احتساب النتيجة لصالحه.

هل سيتم إعادة المباراة.

ومن جانبه، وخلال حوار صحفي له، قال الكابتن وجيه أحمد عضو لجنة الحكام الرئيسية، الخبير التحكيمي:

أكد أن هناك أمورا محددة تمنح الاتحاد المسئول الحق في إعادة المباراة ومنها الخطأ في تنفيذ القانون، وضرب مثلا بحالتين الأولى إشهار الحكم إنذار أول للاعب ثم الإنذار ثاني ولم يطرده من الملعب حتى لو كان متبقي في زمن المباراة عشر ثواني لأنه اخطأ في تطبيق القانون.

وأضاف بأن السبب الثاني لإعادة المباراة هو حالة إنهاء المباراة قبل موعدها وتم إثبات ذلك في شريط المباراة الأصلي، وتابع: “هنا لابد أن تعاد المباراة، لافتًا إلى أنه في حالة الخطأ في قرار مثل احتساب هدف أو إلغائه فلا يوجد في القانون ما يجيز إعادة المباراة مهما كان الخطأ وفي العموم سواء تجاوزت الكرة المرمى أم لا فإن القرار النهائي حق أصيل للحكم في احتساب الهدف أو عدم احتسابه مثلما حدث في لعبة إبراهيم حسن والهدف الذي أحرزه الزمالك ولم يحتسب”.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.