التخطي إلى المحتوى
وزارة الهجرة تحسم الجدل حول سقوط ضحايا مصريين بحادث نيوزلندا الإرهابي

أكدت وزارة الهجرة المصرية، في بيان رسمي لها، يوم أمس الجمعة 15 فبراير، مقتل مواطنين مصريين بين ضحايا هجوم نيوزيلندا الإرهابي، مضيفة أنها ستقوم بنقل جثامين القتلى إلى الوطن فور التأكد من الوفاة ومراجعة الأسماء والتعرف على الجثامين.

وأوضح البيان أن سفير مصر لدى نيوزيلندا، طارق الوسيمي، طلب من وزارة الخارجية النيوزيلندية أسماء الضحايات والمصابين المصريين، وذلك بعد أن تلقت وزارة الهجرة بلاغا من أسرة أحد المصريين المقيمين بنيوزيلندا تفيد بوفاته في الهجوم الإرهابي، الذي وقع صباح يوم أمس الجمعة، داخل مسجدين في مدينة كرايست تشيرتش.

وأشار البيان إلى أن أسرة الضحية تواصلت مع وزيرة الدولة المصرية للهجرة وشؤون المصريين في الخارج، نبيلة مكرم، وخلال الاتصال أكد ذوو المتوفى مقتل مصريين خلال المجزرة في المسجدين، وطلبوا سرعة إنهاء الإجراءات ونقل الجثامين إلى مصر.

وأكدت وزيرة الهجرة المصرية أنه فور التأكد من الوفاة ومراجعة الأسماء والتعرف على الجثامين، ستقوم الوزارة بنقل الجثامين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.