التخطي إلى المحتوى
القليوبية تتشح بالسواد وتخرج في جنازة مهيبة لتوديع شهيد الواجب.. وآخر ما كتبه:”سلامًا على من حاربوا ليلاً وفي النهار بالأكفان عادوا”|صور

قدم الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية وجميع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة وشعب القليوبية بخالص التعازي والمواساة لأهالي الشهيد العريف أحمد محمد عبد الحميد محمد سيد ابن مدينة طوخ، الذي استشهد في عملية إرهابية بشمال سيناء صباح اليوم الجمعة، وخرج المواطنين في جنازة مهيبة لتشييعه.

وأكد المحافظ بأن أهل الوطن لن ينسوا شهداء الواجب والوطن، وستظل ذكراهم خالدة في أذهانهم ، تقديرًا لما قدموه من تضحيات غالية ودماء ذكية روت أرض الوطن دفاعًا عن أمنه واستقراره، مشيدًا بدور رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية في مواجهة الإرهاب، واستئصال جذوره من جميع أنحاء البلاد، بناء على تعليمات وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بمكافحة الإرهاب.

وكتب الشهيد الراحل رسالة قبل استشهاده عبر صفحته الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” قائلا: “أيها المجاهدون احتفظوا بأحذيتكم، لأن متاحف العالم ستطالب بها يوما ما”، كما كتب أيضا في وقت سابق تعزية في شهداء حادث إرهابي: “أنتم من صنعتم المجد وأصبحتم في أعلى منزلة.. اللهم اغفر الذنوب وارحمهم واغفر لهم يا رب العالمين شهداء اليوم.. سلاما على من حاربوا الليل وبالأكفان قد عادوا”.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.