التخطي إلى المحتوى
ماني يتعرض للسرقة للمرة الثانية في ليفربول

أثناء مباراة فريقه ضد بايرن ميونخ في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بالتعادل سلبيًا على ملعب “أنفيلد”، تعرض منزل لاعب ليفربول الإنجليزي، ساديو ماني للسرقة للمرة الثانية، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة “ليفربول إيكو” في تقريرٍ لها.

وأوضح التقرير أن عددا من اللصوص، دخلوا المنزل الواقع في ميرسيسايد بأليرتون، وسرقوا بعض الساعات الثمينة والهواتف المحمولة ومفاتيح السيارة.

وأشار التقرير إلى أن هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها ماني للسرقة، إذ سبق وحدث ذلك في نوفمبر 2017 أثناء مباراة ليفربول ضد ماريبور في دوري أبطال أوروبا.

وطالب مفتش المباحث في شرطة ميرسيسايد، فيل ماهون، من أي شخص لديه معلومات أو لقطات فيديو أو صور، حول السرقة بمساعدة السلطات كما طالب من السارق إعادة ممتلكات ماني تجنبًا لوقوعه في أزمات، وذلك عقب ما قامت الشرطة والطب الشرعي بمعاينة المنزل.

وأضاف: “نحن نعلم أن الساعات على وجه الخصوص ذات قيمة نقدية كبيرة، وأناشد أي شخص يعرض عليه شراءها الاتصال بالشرطة”.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.