وفاة أقدم سجين في مصر بعد خروجه من السجن بشهرين بقرار عفو رئاسي وشقيقته تكشف سبب وفاته
وفاة اٌدم سجين في مصر

توفي صباح اليوم أقدم سجين في مصر ويدعى كمال ثابت عبد المجيد والذي ظل بين القطبان لمدة 45 عاما كاملا، قبل أن يشمله قرار العفور الرئاسي ويخرج بشهرين فقط، وكأنه مثل السمك الذي أذا خرج من المياة يموت.

هذا وقد تحدثت شقيقة عبد المجيد عن وفاة شقيقها، حيث أكدت أن الشيشة كانت هي سبب وفاة شقيقها، موضحة أن شقيقها بعد خروجه من السجن كان يدخن الشيشة طوال اليوم، قبل أن يشعر بضيق في التنفس وألام في الصدر، وقد حولنا نقله إلى المستشفي ولكنه قد فارق الحياة قبل أن نصل إليها.

والجدير بالذكر أن كمال ثابت عبد المجيد قضى بين جدران اسجون 45 عاما كاملا بعد تورطه في ثلاث جرائم قتل، منها اثنين ثأر، وأخري بقتل نزيل معه بعد ترحيله إلى سجن طرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.