التخطي إلى المحتوى
“شوفنا فيلم رعب وقلدناه”.. طفلة تروي تفاصيل انتحار شقيقتها في جريمة بشعة
حادث

كشفت مصادر أمنية منذ قليل عن تفاصيل واقعة إنتحار طفلة بالغة من العمر 10 سنوات وذلك في بقرية رشيد، بمركز الدلنجات بالبحيرة، مؤكدة بأن شقية الطفلة قد كشفت عن مفاجآة مدوية، وذلك بعدما قالت بأن شقيقتها قد انتحرت بنفس الطريقة التي شاهدتاها سويًا في فيلم رعب.

ويذكر بأن هذه الواقعة قد بدأت مع وصول بلاغ إلى مركز شرطة الدلنجات يفيد بالعثور على جثة طفلة تدعى “شمس م. ا.” 10 سنوات، مشنوقة ومعلقة في دولاب غرفتها.

وبعد سؤال والد الطفلة، فقد أكد بأن والدتهما قد ذهب إلى جدة الطفلة، وعلق على ذلك قائلًا:

“استشعرت تغيبها لفترة طويلة، وسألت شقيقتها عنها فأجابت بأنها داخل حجرتها، وحاولت الاطمئنان عليها، فوجدت باب الحجرة مغلق من الداخل، وطرقت كثيرًا على الباب الحجرة فلم ترد، فخرجت من المنزل وكسرت شباك الحجرة ودخلت منه، وفوجئت بها معلقة في الدولاب مشنوقة”.

وفي هذا الصدد، قالت شقيقتها مريهان: “”أختي كانت زعلانة عشان ماما ما أخدتهاش معاها عند جدتي، ومن كام يوم شفنا أنا وهي فيلم رعب أجنبي، كان فيه مشهد انتحار بنفس الطريقة إللي انتحرت بيها”.

وقد تم تحرير محضر بالواقعة وجاري عرضه على النيابة العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.