التخطي إلى المحتوى
الأزهر الشريف يكشف مصير طالبة “فيديو الحضن” بجامعة المنصورة بعد تدخل الإمام الأكبر
50602833_732493453799066_6896221578921508864_n

أكد المتحدث الرسمي بإسم جامعة الأزهر، الدكتور “أحمد زراع”، بأن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، قد تدخل بنفسه من أجل محاولة إنقاذ مستقبل الطالبة المقيدة في جامعة الأزهر، والتي قامت بأفعال غير لائقة داخل جامعة المنصورة في الفيديو المعروف إعلاميًا بإسم “فيديو حضن جامعة المنصورة”، مشيرًا إلى كون الإمام الأكبر كان قد طالب من مجلس التأديب في جامعة الأزهر ضرورة مراعاة السن الصغير للطالبة، وضرورة بأن يكون النصح والإرشاد قبل العقوبة.

وفي مداخلة هاتفية مع برنامج “صالة التحرير”، قال المتحدث الرسمي بإسم جامعة الأزهر:

مجلس التأديب الأعلى سيراعي توجيهات الإمام الأكبر؛ لأنه المرجعية الكبرى للأزهر، ومن المتوقع أما تخفيف العقوبة، أو إلغائها حسب رأي المجلس، الإمام الأكبر نصح بمراعاة مستقبل الطالبة، ومجلس التأديب أما يصدق على الحكم الأولاني، أو يخفف أو يزيل العقوبة، وفي حالة التخفيف يمكن فصل الطالبة لمدة فصل دراسي كامل أو سنة أو سنتين، وهذا يرجع لتقدير مجلس التأديب”.

ويذكر بأن جامعة المنصورة كانت قد عاقبت الطالب الذي ظهر في الفيديو كذلك بعقوبة الفصل النهائي من الجامعة في بداية الأمر، ولكنها عادت بعد ذلك، وقررت تخفيف العقوبة للحرمان من الإمتحانات لمدة عامين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.