التخطي إلى المحتوى
أزمة ريجيني تشتعل من جديد والبرلمان الإيطالي يتخذ إجراءات ضد مصر ومجلس الشعب المصري يرد

برغم أن أزمة مقتل الباحث الإيطالي ريجيني قد هدأت لفترة كبيرة لدرجة أن المصريين إعتقدوا أن الأزمة قد انتهت، وأن القضية على وشك الغلق إلا أن البرلمان الإيطالي اتخذ من ساعات قرارا بشأن تلك الأزمة، حيث علق العلاقات البرلمانية مع مصر وبرلمانها وهو ما إندهش منه البرلمان المصري.

حيث أصدر مجلس النواب المصري بيان استنكر فيه القرار الإيطالي مؤكدا أنه استباق للأحداث وقفز على القانون، وأنه ما زالت التحقيقات المشتركة مستمرة بين الطرفين، وأضاف البيان أن إتخاذ القرارات الأحادية لن تحل الأزمة ولكن سوف تزيدها تعقيداً وأن التعاون بين الطرفين هو الحل.

جدير بالذكر أن الجانب الإيطالي أعلن أمس أنه سوف يتم التحقيق مع سبعة من رجال الأمن المصري، ولم يذكر الخبر أسماءهم ولا وضعيتهم الأمنية، إلا أن الخبر الذي نشرته وكالة “أنسا” الإيطالية أكدت من خلاله أنهم متهمون في التورط في مقتل الباحث الإيطالي.

ولم يعلق الجانب المصري على تلك الأخبار، في الوقت الذي جاءت فيه تصريحات رئيس البرلمان الإيطالي بقطع العلاقات لحين الإنتهاء من التحقيقات الجارية.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.