التخطي إلى المحتوى
“ده إبن عشيقي”.. إعترافات مثيرة ومقطع فيديو لـ “ربة منزل” يقودها إلى الموت على يد زوجها بالجيزة!!
88

في واقعة مثيرة للجدل، حيث كشفت مباحث مديرية أمن الجيزة عن غموض جريمة مقتل سيدة على يد زوجها في منطقة بإمبابة، وذلك بعدما تم العثور على جثتها في منطقة زراعية بأوسيم التابعة لمحافظة الجيزة، وذلك في وقت سابق من هذا العام.

وبعد مرور أكثر من ثلاث شهور على الجريمة، ولكن المباحث قد نجحت أخيرًا في كشف تفاصيل هذه الجريمة التي أثارت جدل واسع على السوشيال ميديا في الساعات الماضية، وذلك بعدما جاء في التحقيقات أن أجهزة الأمن قد توصلت لكون الزوج قد دخل على زوجته في منزلهما، وسمعها تتحدث مع أحد الأشخاص بألفاظ غير أخلاقية، وبعدها فتش في هاتفها فوجمقاطع فيديو جنسي لها وصور عارية لها.

وبحسب ما أكده المتهم، فإنه قد بدأ في معاتبة الزوجة، ولكنها أعترفت له بكل شيء، وأكدت بأن أبنها الرابع ليس إبنه، ولكنه في الحقيقة إبن عشيقها، وهو الأمر الذي سقط على الزوج كالصدمة، وبدأ في ضرب زوحته وخنقها حتى الموت، ومن ثم وضع جثتها في شنطة سفر، وتخلص منها في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

وأثناء معاتبة الزوج لها اعترفت له أن طفلهما الرابع ليس ابنه وأنه ابن عشيقها.. تعدى عليها بالضرب، وخنقها ووضع جثتها في شنطة سفر، وحملها وتخلص منها أول أيام عيد الأضحى المبارك.

وذكرت تحريات النيابة، بأن الزوج قد نجح في إخفاء جريمته لمدة قد تصل لثلاث شهور ولم يكن أي أحد من أقارب الزوجة يملك أي شكوك تجاه الزوج، ولكنه في النهاية سقط في قبضة العدالة.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على الزوج، وقد إعترف بإرتكاب الجريمة وذكر كل دوافعه لإرتكاب هذه الجريمة، وذلك بعد ثلاث شهور من التحريات المستمرة من قبل رجال الأمن والمباحث.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.