التخطي إلى المحتوى
“حاول يتهجم عليا فكان لازم أقتله في البانيو”..  إعترافات متهمة تقلب موازين قضية “عجوز السويس”!!
سيدة

نجحت مباحث السويس في كشف تفاصيل غموض قضية مقتل “عجوز السويس”، وذلك بعدما تم العثور على جثته داخل بانيو حمام منزله في مدينة السويس، في وقت سابق منذ هذا السابق، وذلك بعدما تلقى اللواء محمد جاد، مدير أمن السويس،  إخطارًا من قسم شرطة السويس، يُفيد بوصول  بلاغ من قبل الأهالي بشأن إنبعاث رائحة كريهة من إحدى الشقق في العقار، يسكنها “علي. ي” 72 سنة، موظف بالمعاش، شاهدوا جثته داخل البانيو في حالة تعفن.

وقد أظهرت المعاينة المبدائية بأن هذه الواقعة كان ورائها شبهة جنائية، خاصة لكون الدماء قد ظهرت بوضوح في غرفة المعيشة، وكذلك هناك جروح في رأس المجني عليه، وهو الأمر الذي جعل القيادات الأمنية تأمر بضرورة تشكيل فريق بحثي لكشف تفاصيل هذه الجريمة.

وبالفغل قد تبين من خلال التحريات، بأن المجني عليها كانت له خلافات مع أسرته وآشقائه، وقام بطرد زوجته وأولاده من الشقة قبل عام.

وذكر بعض جيران المجني عليه بأن شقيق الأخير قد توفي منذ 3 أسابيع فقط، وقد رفض وقتها إعطاء مفتاح المدفن إلى أبناء شقيقه، وهو الأمر الذي جعلهم يقوموا بدفن والدهم في مقابر أسرة والدتهم.

وبحسب ما أكدته التحريات، فإن زوجة شقيق المجني عليه قد ذهب إليه وطلبت منه مبلغ مالي، وذلك لحين حصولها على المعاش، ولكن المجني عليه رفض، ووقع بينهما شجار، فاستغاثت بابنها.

وبعد مرور أيام قط طلبت المتهمة من نجل المجني عليه الإتصال بوالده والإطمئنان على أحواله وصحته، مدعية بأن الأخير غائب منذ فترة ولا أحد يراه، ولكن الابن لم يهتم بحديث زوجة عمه، بسبب جود خلافات بينه وبين والده الذي طرده من المنزل، ومع تصاعد رائحة الجثة، تواصلت معه مرة أخرى، وجاء الأبن وطلب الشرطة وكانت المفاجأة هي العثور على جثة الأب داخل البانيو وهي في حالة تعفن.

وبعد إلقاء القبض على المتهمة “أ .أ” 40 سنة، قالت أمام النيابة: “”طلعت أطلب منه فلوس، وهو رفض وحاول يعتدي عليا، فدافعت عن نفسي ودفعته للخلف، فاصطدم بالحائط، وسمع استغاثتها ابنها أحمد المتهم الثاني، الذي صعد وضرب المجني عليه ثم نقلاه إلى البانيو علي حد وصفها.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.