التخطي إلى المحتوى
عاجل.. قرار جديد لـ “أثيوبيا” يتسبب في صدمة قوية لـ مصر وباقي دول حوض النيل منذ لحظات
سد النهضة

كشفت “سكاي نيوز” العربية في خبر عاجل لها منذ قليل، بأن أثيوبيا قد قامت بإفتتاح سد جديد عند “منبع النيل”، وذلك بحضور رئيس الوزراء الأثيوبي “آبي أحمد علي”، وهو الأمر الذي شكل مفاجأة لدول حوض النيل بما فيهم مصر.

وكانت أثيوبيا قد أعلنت عن إفتتاح سدًا جديدًا على الجانب الشرقي من حوض بحيرة تانا، منبع النيل الأزرق وأكبر بحيرة في البلاد، والسد ويطلق عليه اسم “رب” بني بولاية أمهرا جنوبي منطقة غوندر في الساعات الماضية.

وقالت سكاي نيوز، بأن السد الذي تم إفتتاحه، حيث بدء العمل فيه منذ عام 2000، والهدف منه هو  ري 50 ألف فدان بالقرب من بحيرة تانا.

وأشارت المصادر، بأن السد تصل قدرته الإستيعابية وصلت لنحو 234 مليون متر مكعب من المياه، وهو الأمر الذي يمكن أثيوبيا من تنمية نحو 20 ألف هكتار من الأراضي عن طريق الري.

وبحسب هذه التقارير، فإن السد يقع على نهر “رب” وهو أحد روافد النيل الأرزق شرقي بحيرة تانا، وقد تم إفتتاح السد والذي سيجعل أثيوبيا قادرة على تنمية المزيد من الأراضي، وذلك بجانب  بناء سد النهضة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات