التخطي إلى المحتوى
بالتفاصيل.. الحكومة المصرية تعلن الحصول على “قرض جديد” من صندوق النقد الدولي
58

كشف الدكتور “فخري الفقي” وهو مستشار سابق لصندوق النقد الدولي، بأن علاقة مصر مع البنك الدولي للإنشاء والتعمير هي علاقة طويلة الأمد ولم تنقطع على مدار السنوات الماضية منذ تأسيس البنك قبل نحو 73 عام من الآن، مشددًا على كون مصر تعد عضو مؤسس للبنك الدولي.

وأوضح الدكتور الفقي في تصريحاته والتي جاءت على هامش مداخلة هاتفية مع فضائية إكسترا نيوز، بأن القاهرة قد حصلت على قرض من البنك وهو قرض مكمل للبرنامج القومي لخدمات الصرف الصحي في الريف المصري بمبلغ 300 مليون دولار، والذي يعد تكلمة للبرنامج الأساسي والذي بدأ بين مصر والبنك في عام 2015 بقروض وصلت لنحو 550 مليون دولار.

وأشار المستشار السابق لصندوق لنقد الدولي، بأن هذه المبالغ التي حصلت عليها مصر من البنك الدولي، سوف تساهم بشكل واضح في عمل “صرف صحي مناسب” للقرى والمحافات المصرية، وهو الأمر الذي يصب في النهاية في صالح المواطن المصري، خاصة لكون الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أعلن أكثر من مرة خلال الفترة الأخيرة بأن الفترة الرئاسية الثانية سوف تكون بهدف إعادة بناء الإنسان المصري والإهتمام بالبيئة المحيطة به، لذلك فإن الحصول على قرض لتطوير شبكة الصرف الصحي في مصر هو أمر في غاية الأهمية.

وختم الدكتور الفقي حديثه ليؤكد بأن أهمم ميزات هذا القرض، وهو كون الشركات التي ستعمل على هذا المشروع هي شركات مصرية متخصصة في مجال مياه الشرب والصرف الصحي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.