التخطي إلى المحتوى
بالتفاصيل.. قرار تاريخي من “الحكومة” ينهي أسطورة الدروس الخصوصية.. وتحذير هام لكل المعلمين !
الدروس الخصوصية

كشفت مصادر مسؤولة في وزارة التربية والتعليم، بأن المنظومة الجديدة للتعليم، والتي بدأت هذا العام مع بداية الدراسة في مختلف محافظات الجمهورية، سوف تنهي بشكل كامل على “أسطورة الدورس الخصوصية”، وذلك بعدما أصبح نظام التعليم الجديد يعتمد على الإبتكار وعلى الإبداع، وليس على الحفظ.

وأوضح الدكتور “محمد عمر” وهو نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، بأن الوزارة تعلم جيدًا بأن الدورس الخصوصية قد صارت ظاهرة خطيرة تهدد المجتمع المصري في السنوات الأخيرة، وكان لابد من التصدي لها بشكل كامل، وإيجاد حلول من أجل القضاء عليها، خاصة بعدما أصبحت تشكل عبء كبير على كاهل المواطنين، بالإضافة إلى الآثار السلبية لها على مستوى الطالب وشخصيته.

وخلال تصريحات إعلامية في وقت سابق من الشهر الماضي، قال الدكتور عمر: “القانون الجديد، سيكون منظم لكافة جوانب العملية التعليمة، وسيكون هدفه الأول والآساسي هو بناء شخصية الطالب وسوف تتضمن بنوده مواد تجعل الدروس الخصوصية من الأمور التي يعاقب عليها القانون بشكل واضح وصريح ولا تراجع أو تصالح فيها”.

وأكد مصادر وزارة التربية والتعليم، بأن هناك خطة واضحة لتحويل عملية إعطاء الدورس الخصوصية إلى “جناية” يعاقب عليها القانون، وستكون عقوبتها هي الحبس والغرامة المالية، ليكون ذلك عقاب رادع لكل شخص يفكر في إعطاء دروس خصوصية للطلاب في الفترة المقبلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.