التخطي إلى المحتوى
أخيرًا.. الداخلية تكشف لغز إختفاء “فتاة التجمع”.. والمتهم يكشف مفاجآت مدوية
الشرطة

نجحت الأجهزة الأمنية في القاهرة في كشف غموض وسر إختطاف طالبة بالتجمع، وذلك بعدما قامت الأخيرة بالهروب مع “عشيقها” وغابت عن الأسرة، وذلك في الوقت الذي كانت فيه الأسرة تعتقد بأنها قد تعرضت لواقعة إختطاف، وحاولت الفتاة وهي هاربة مساومة أهلها على دفع نحو 100 ألف جنيه من أجل إطلاق سراحها.

وبدأ كشف تفاصيل هذه الواقعة مع وصول بلاغ من السيدة “جيهان. أ”، 46 سنة، عاملة بسنتر تجميل، يفيد بغياب ابنتها «دولت. ص» 18 سنة، طالبة وتعمل بمطعم، حيث أشارت بأن إبنتها قد خرجت من المتزل ولم تعود إلى وقت تقديم البلاغ، وذلك على الرغم من كونها قد أعتدت على العودة بعد نهاية عملها بشكل مباشر، مشيرة إلى كونها قد تلقت مكالمة هاتفية على هاتفها الشخصي وادعى المتصل بأنه قام بخطف الفتاة ويريد نحو 100 ألف جنيه كفدية من أجل إطلاق سراحها.

وبعد التحريات وجمع المعلومات من قبل رجال الأمن، قد تبين بأن هذه الواقعة غير صحيحة على الإطلاق، وأن الفتاة مرتبطة بعلاقة عاطفية مع الشخص الذي أدعى إختطافها، وهو “حسين س” ويعمل في نفس المطعم، وكانت الفتاة مقيمة معه في نفس المنزل خلال فترة تغيبها عن المنزل.

وقد نجح رجال المباحث في إلقاء القبض على المتهم الأول وعلى الفتاة، وبمواجهتهم قد أقر المتهم بانه تربطه علاقة عاطفية بالفتاة، وعدم قدرته على تدبير نفقات الزواج منها، اختمرت في ذهنه اختلاق واقعة اختطافها، ومساومة أهلها على دفع المبلغ المالي، حتى يتمكنا من إتمام زواجهما، وذلك على حد تعبيره، مشيرًا إلى كون الفتاة قد أيدته في هذه الفكرة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات