التخطي إلى المحتوى
عاجل.. “إنفجار مدوي” يهز إحدى مدارس محافظة الغربية منذ قليل.. ومصادر تكشف حقيقة وجود وفيات ومصابين
عاجل

في خبر عاجل ورد إلينا منذ قليل، حيث كشفت مصادر رسمية في محافظة الغربية عن إنفجار قد هز أرجاء مدينة “السنطة” صباح اليوم، وهذا بعدما أستيقظ الأهالي هناك على دوي إنفجار كان مصدره مدرسة “ميت ميمون” والتابعة لمدينة السنطة في محافظة الغربية.

وبحسب المصادر، فإن ما حدث هو إنفجار لـ “أنبوبة بوتاجاز” كانت موجودة في كاتنين مدرسة ميت ميمون، وقد أسفر عن تهشم في بعض النوافذ الزجاجية بالمدراسة وفي جدار إحدى الغرف، وذلك دون وقوع أي إصابات أو خسائر بشرية، مشيرة إلى كون الخسائر كان مادية فقط.

كانت شرطة النجدة قد تلقت بلاغ من الأهالي بشأن سماع صوت إنفجار داخل مدرسة “ميت ميمون”، وعلى الفور صدرت التعليمات بإنتقال قوات أمن من قسم شرطة السنطة على الفور إلى مكان الإنفجار، ومن ثم تم الدفع بعدد من سيارات الإسعاف كأجراء  احترازي تحسبًا لوجود أي إصابات أو ووفيات جراء هذا الإنفجار.

وأكد رجال الشرطة، بأن الفحص المبدائي قد أثبت بأن هذا الصوت ناجم عن إنفجار أنبوبة بوتجاز داخل كانتين المدرسة، وقد تسبب في تحطم النوافذ الزجاجية، وجدران بعض الغرف في المدرسة، ولكنه لم يسفر عن إصابات على الإطلاق.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.