التخطي إلى المحتوى
“داء الكلب” أو السعار يتسبب فيه حيوانات أخرى غير الكلاب.. تعرف عليها ؟
 يصاب بعض الأشخاص بعد عقر الكلاب لهم بمرض يسمى داء “الكلب” أو “السعار ” ليس هذا فحسب ولكن أيضًا الأشخاص الذين يصابون بعض ” القطط  “يصابون أيضًا بنفس المرض .

فداء الكَلَب هو مرض فيروسي يسبب التهاب حاد في الدماغ ويصيب الحيوانات ذات الدم الحار ، وهو مرض حيواني المنشأ أي أنه ينتقل من فصيلة إلى أخرى من الكلاب إلى الإنسان مثلاً ، وينتقل غالبًا عن طريق  عضة من الحيوان المصاب .

وعندما يصاب الإنسان بداء الكلب في الجهاز العصبي المركزي وتظهر أعراضه ولا يتناول المصل المناسب يتعرض للوفاة فورًا  بسبب قصور  في التنفس، وأحيانا تستغرق فترة الحضانة للمرض عدة أسابيع أو أشهر .

ومن الأعراض المبكرة ” للسعار ”  الحمى والصداع والإحساس بالضيق ، وتتحول في النهائية إلى ألم شديد وتهيج لا إرادي ، ورهاب الماء ، مما يؤدى إلى الاكتئاب  و إلى حالات من الخمول والجنون   .

جدير بالذكر أن البعض منا يتفهم هذا الموضوع خطأ على أن “داء الكلب ” يأتي نتيجة عقر “الكلاب” فقط ،لكن اتضح أن القطط أيضًا تنقل “داء الكلب” إلى الإنسان إذا عضته أيضًا ،وكذلك الغنم والحمير وينتقل من خلال لعاب الحيوان المريض لدم الإنسان مباشرة  .
 وبما أن هذا المرض خطير جدًا ويسبب الوفاة خلال فترة قصيرة بعد العضة مباشرة ، فلابد من أخذ  المصل فورًا وهو عبارة عن أخذ 5 حقن خلال 5 أيام مختلفين في المستشفي يتم تحديد مواعيدهم من خلال الطبيب المعالج . 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.