التخطي إلى المحتوى
“كارثة مؤسفة” تضرب محافظة أسيوط منذ قليل.. والمحافظ يصل لمكان الحادث.. وصرف 5 الآف جنيه لأسرة كل متوفي
حادث صورة أرشيفية

قالت مصادر رسمية في محافظة أسيوط، بأن اللواء “جمال نور الدين” قد وصل بالفعل إلى مكان الكارثة التي ضربت محافظة أسيوط مساء يوم الأمس، وذلك بعدما إنهار عقار مكون من 4 طوابق في منفلوط، وكان برفقة المحافظ عدد من القيادات الأمنية والشعبية في محافظة أسيوط على رأسهم  اللواء عمر عبد العال مساعد وزير الداخلية لوسط الصعيد، واللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط والمهندس عمرو عبد العال نائب المحافظ والمهندس نبيل الطيبي السكرتير العام المساعد والقيادات التنفيذية والأمنية.

وذكر محافظ أسيوط في أول تعليق له على هذه الواقعة، بانه قد تم الدفع بأكثر من 10 سيارات إسعاف إلى مكان الحادث، وكذلك قد تم الدفع بعدد من سيارات الحماية المدنية ولودرت وسيارات “قلابات” من مجلس المدينة وحفارات من أجل رفع أنقاض الحادث، وحتى الآن قد تم إستخراج 3 جثث و9 مصابين، وقد تم نقل بعض المصابين إلى مستشفى منفلوط المركزي، في حين تم نقل البعض الآخر إلى مستشفى أسيوط المركزي.

واوضح المحافظ، بأنه يتابع بشكل مستمر وعلى مدار الساعة عمليات الإنقاذ، وذلك للتأكد من عدم وجود أي مصابين أو حالات ضحايا جديدة تحت الأنقاض، مشددًا على كون المحافظة قد قررت صرف نحو 5 آلاف جنيه لأسرة كل متوفى ومبلغ ألف جنيه لكل مصاب كمساعدات عاجلة وتكليف التضامن الاجتماعي بتوجيه كافة الرعاية لأسر المتوفيين والمصابين على الفور خلال الساعات المقبلة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات