التخطي إلى المحتوى
مفاجآت جديدة في مذبحة الشروق.. القاتل: “مراتي شغلتني عند عشيقها وكرتونة فلوس كشفت خيانتها”

بدأت المواقع الإلكترونية في نشر الصور الأولية لموقع حادث العثور على 5 جثث داخل شقة سكنية بمدينة الشروق في القاهرة، حيث شهد محيط العقار رقم 63 بمنطقة عمارات المستقبل وسط مدينة الشروق تواجد أمني مكثف لرجال البحث الجنائي وقوات قسم شرطة الشروق وفريق من النيابة العامة.

وتعكف الأجهزة الأمنية جهودها لجمع معلومات عن واقعة ذبح 5 أشخاص من أسرة واحدة على يد الأب “متهم هارب”، وأفادت التحريات بأن الجثث لـ4 أطفال ووالدتهم، مشيرة إلى أن المشتبه في تورطه في ارتكاب الجريمة هو الأب ويدعى “كرم. م”، يعمل خفير -اختفى عقب الواقعة، ومازال البحث عنه جاريًا، وأنه بإجراء التحريات اشتبهت أجهزة البحث في تورط الوالد “خفير” في ارتكاب المذبحة.

كما كشف مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة، خلال تصريحات صحفية، بأن التحريات الأولية بشأن واقعة مقتل 4 أطفال ووالدتهم بمنطقة المستقبل بالشروق أشارت إلى أن الأب شك في نسب أطفاله، لشكه في سلوك زوجته، وأن المتهم قتل أطفاله وزوجته بالذبح والطعن ثم لاذ بالفرار، مشير ا إلى أن المشتبه في تورطه بارتكاب الواقعة هارب من تنفيذ حكم إعدام صادر بشأنه لارتكابه جريمة قتل بالجيزة.

وأضاف المصدر الأمني، بأن عددا من الجيران قاموا بالإبلاغ عن الواقعة، وأكدوا أنهم سمعوا مشادة كلامية قبل اكتشاف الجريمة بين المتهم وشخص آخر لم يحددوا هويته، قال خلالها الأب المتهم: “إنتي اللي خلتيني أدبحهم”، وأبلغوا قسم الشرطة بالعثور على جثث داخل شقة سكنية بمنطقة المستقبل بالشروق، وبالفحص تبين مقتل 5 أشخاص من عائلة واحدة (أم و4 أبناء) بفصل رؤوسهم عن أجسادهم.

كيف قتل صديقه صائمًا؟

جدير بالذكر أن المتهم “كرم. م”،  قتل صديقه قبل 9 سنوات بسبب عدم استطاعته الحصول على حقوقه المالية، دون منحه مهلة لتسديدها، فانتهى الأمر بقتل صديقه منتهكًا حُرمة شهر رمضان عام 2009، وبعد إلقاء ضباط مباحث العمرانية، وقتئذٍ عليه، وإصطحابه إلى ديوان القسم، واقراره بجريمته معللا السبب بوجود خلافات مالية بينهما، أحيل بعدها للمحاكمة الجنائية في القضية رقم 2026 جنايات عمرانية عام 2011، ولكنه تمكن من مغافلة أفراد الحراسة، وهرب من سيارة الترحيلات، ليعاود الكرة بعد 9 سنوات بشكل أكثر بشاعة فجر الأحد بذبحه زوجته وأطفاله الأربعة بمدينة الشروق.

أول صور للضحايا

وننشر أول صور للأولاد المقتولين داخل الشقة محل سكنهم بمنطقة المساكن الاقتصادية بدائرة القسم، والعثور على جثثهم مفصولة الرأس، وبجوارهم سكين، واعترف والدهم بارتكاب الواقعة، لشكه في سلوك زوجته، وانفصالهما قبل 3 أيام من ارتكاب الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

واعترافات جديدة من الزوج

كما اعترف المتهم بقتل زوجته “منال” وأطفاله الأربعة؛ لشكِّه في سلوكها، موضحًا أنه انتقل للسكن بمدينة الشروق منذ سنتين، وتعرفت زوجته على مجموعة من السيدات، قائلا: “زوجتي اللي شغّلتني عند عودة صاحب المكان الذي أعمل فيه وتوسطت ليا عنده، و لاحظ بحوزتها مبلغًا كبيرًا، مشيرًا إلى أنها تتقاضى 400 جنيه فقط من عملها كخادمة، مردفًا: “منذ 4 أشهر قررتُ تطليق المجني عليها بعد مشاجرة كبيرة نشبت بيننا، بعد ما لقيت كرتونة فيها 4500 جنيه تحت السرير، وكدبت عليا قالتلى بتوع الجيران، من وقتها وأنا الشك جوايا بخيانتها”.

قد يهمك أيضًا

التعليقات