التخطي إلى المحتوى
“كنت بهزر معاها وبهوشها بالسكين فماتت” تفاصيل مقتل زوجة على يد زوجها بسبب هزار سخيف
الزوجة القتيلة
كان حلمه أن يتخرج من كلية الحقوق ليسافر خارج بلده ويلتحق بأي وظيفة حتى يستطيع أن يجني المال ليعود لوطنه ويستقر، وبالفعل قرر الرجوع للوطن بعد عدة سنوات قضاها في غربته ليعود وقد اشترى سيارة وعمل بإحدى الشركات الخاصة لنقل المواطنين بسيارته، بعدها قرر الزواج وتكوين أسرة صغيرة قبل ستة أشهر من سرد قصته الآن، فسكن هو وزوجته في نفس عقار أهله.
 ومضت حياته سعيدة لا ينغصها شئ ، إلى أن كانت فاجعة أهالى المنطقة الهادئة بخبر حزين من شقة العروسين، وهو قتل العروس على يد زوجها.
وقال أحد الجيران، أن الحادث قد وقع فى وقت متأخر من الليل، ولكننا عرفنا به فى اليوم التالي، قائلا “الجريمة وقعت الساعة الثانية صباحا، وأهل الزوج يعتمون على الحادث”، وأكد أن الأسرة مشهود عنها بحسن السمعة، فلم نسمع  بوجود خلافات بينهم إلى أن استيقظنا على خبر مقتل العروس المفجع، فلم تمر سوى 5 أشهر على زواجها، ولكننا لا نعلم ملابسات الواقعة.
وقد تلقى قسم شرطة المعصرة إخطارا من المستشفي يفيد بوصول “ش.م”، 28 سنة، ربة منزل جثة هامدة.
تم انتقال المباحث لعمل التحريات، و تبين قتل العروس على يد زوجها “ا.و” 28 سنة، حاصل على ليسانس حقوق، ويعمل سائقا، يقيم بمنطقة حدائق حلوان.
وكشفت التحقيقات مع المتهم أنه لا يوجد أدنى خلاف بينه وبين زوجته، وقبيل الحادث كان يداعبها، قائلا:” كنا بنهزر ومسكت السكين وبهوشها جات فى رقبتها، فهرعت بها بصحبة أحد أقاربى إلى المستشفى “، تم محضر بالواقعة وأخطرت النيابة حيث أمرت بحبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

قد يهمك أيضًا

التعليقات