التخطي إلى المحتوى
بالتفاصيل.. أحمد موسى: إنتظروا “فضيحة مدوية” تهز الرأي العام خلال 24 ساعة
الإعلامي أحمد موسي

أكد الإعلامي “أحمد موسى”، بأن اليوم الأحد سوف يشهد تفجير فضيحة مدوية لجماعة الإخوان المسلمين، مشيرًا إلى كونه سوف يعلن غدًا “وثيقة جديدة” تفضح الجماعة التي تقوم بشكل يومي بفبركة بعض الفيديوهات ضد أحمد موسى لأهداف شخصية على حد وصفه.

وأوضح موسى في تصريحاته خلال تقديمه برنامج “على مسؤوليتي”: “أنا لا املك صفحات شخصية على مواقع التواصل، وأقول كل شيء أريد قوله على الهواء مباشرة أمام الجمهور، ولديه صفحة رسمية وحيدة تعبر عني، وما عدا ذلك فهو لا يعبر عن أحمد موسى”.

وأكمل موسى تصريحاته النارية، والتي فتح فيها النار على جماعة الإخواان المسلمين، والرئيس الأسبق محمد مرسي، وقال بالنص: “عصابة الجاسوس محمد مرسى فبركة فيديو لتصريحاته ، غدا سوف أكشف عن تفاصيل عملية المخابرات الامريكية لتجنيد الجاسوس محمد مرسى”.

وقال موسى في إستكمال لهذه التصريحات: “محمد مرسي حاول الإيقاع بيني كأحمد موسى وبين مؤسسات الدولة، ولكن هذا لم يحدث”، مؤكدًأ بأنه لن يتوقف عن محاربة “مرسي وأعوانه” على حد وصفه ومشددًا على كونه مصمم على إستكمال طريقه نحو فضح كل مخططات جماعة الإخوان المسلمين التي كانت تهدف إلى هدم الدولة المصرية وإلى خلق روح الفوضى والإرهاب بين كافة طوائف المجتمع بحسب ما يراه أحمد موسى.

وفي السياق ذاته، قال أحمد موسى بأنه كان يتوقع أن يتم إعدام نحو 300 شخص من أفراد جماعة الإخوان المسلمين وذلك في قضية “فض إعتصام رابعة”، والتي صدرت فيها حكم قضائي يوم الأمس من قبل محكمة جنايات القاهرة بإعدام نحو 75 شخص على رأسهم عصام العريان ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي ووجدي غنيم.

قد يهمك أيضًا

التعليقات