التخطي إلى المحتوى
تفاصيل مثيرة وراء وفاة “طالب” داخل ملعب كرة قدم في الإسكندرية في مشهد أصاب الجميع بالصدمة
حادث

داخل إحدى مراكز الشباب في منطقة “إمبروزو” بالإسكندرية، كان مجموعة من الشباب يلعبون كرة القدم كعادة جميع قرآنهم، ولكن لم يكن أحدهم يعلم بأن القدر يخفي لهم هذا الخبر، وذلك بعدما لقى زميلهم مصرعه، أثناء قيام بالقفز والإمساك بـ “عارضة المرمى” والتي سقط عليه وأودت بحياته على الفور.

وبدأ كشف تفاصيل هذه الواقعة مع وصول بلاغ إلى اللواء “محمد الشريف” مدير أمن الإسكتندرية يفيد بوفاة طالب داخل مركز شباب النصر والكائن في منطة أمبروزو والتابعة لقسم شرطة محرم بك.

وعلى الفور صدرت التعليمات بضرورة إنتقال قوة أمنية إلى مكان الحادث، وبعد الفحص والتحريات قد تبين، بأن المتوفي وهو «م. ع. م» 17 سنة طالب، ومقيم بمنطقة وابور المياه دائرة قسم شرطة باب شرقي، وكانت وفاته داخل ملعب كرة القدم، وبمناظرة الجثة تبين إصابته باشتباه كسر في الجمجيل كمة ونزيف بالأنف.

وبعد سؤال المتواجدين في الملعب وقتها، قد تبين بأن المتوفي كان يشارك في مباراة كرة قدم داخل هذا الملعب، ولكنه حاول القفز والإمساك بعارضة المرمى في حركة إستعراضية معتادة، ولكن العارضة سقطت عليه وتعرض لإصابة بالغة فارق الحياة على آثرها.

وعلى الفور قد تم تحرير محضر بالواقعة، ولم يتم إتهام أي أحد بالتسبب في وقاة الطالب، وقد تم إستدعاء الطالب وتم توجيه بعض الأسئلة لهم، وذلك في الوقت الذي تم فيه نقل الجثة إلى مشرحة الإسعاف.

قد يهمك أيضا

التعليقات