التخطي إلى المحتوى
عاجل.. “مفاجأة مدوية” من البنك المركزي للمصريين بشأن الدولار منذ قليل
40

قالت الصحف المصرية صباح اليوم، بأن البنك المركزي قد أعلن عن مفاجأة مدوية وسعيدة للمصريين عن كون الإحتياطي النقدي لمصر قد إقترب من 45 مليار دولار، وهو الأمر الذي يعني بأن الإقتصاد المصري قد أصبح بالفعل في طريقه للتعافي، مما يجعل المواطن المصري ينتظر تحسن كبير في الأحوال الإقتصادية خلال الشهور المقبلة.

وقال البنك المركزي في بيان رسمي له يوم الأمس حول هذا الأمر، بأن الإحتياطي النقدي في البنك المركزي قد واصل إرتفاعه نهاية شهر أغسطس الماضي، حيث وصل إلى مستوى 44.419 مليار دولار لأول مرة في تاريخه مرتفعاً من 44.258 مليار دولار نهاية الشهر الأسبق .

وكشفت مصادر مصرفية، عن كون إستمرار إرتفاع الإحتياطي النقدي بهذا الشكل، يؤكد بأن السياسات الإصلاحية الإقتصادية التي تقوم بها مصر في الفترة الأخيرة تؤتي بثمارها، وهو الأمر الذي يؤكد إستمرار تدفق العملة الأجنبية على الجهاز المصرفي في مصر وذلك منذ قرار مصر التاريخي بتحرير سعر صرف العملات الاجنبية في مقابل الجنيه المصري.

وكان رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي، هشام عكاشة، قد أكد بأن الاحتياطي النقدي الأجنبي في مصر مرشح بقوة لمواصلة الارتفاع بدعم من سياسات تحرير سعر الصرف التي تركت لآليات العرض والطلب دون تدخل البنك المركزي، وهذا في الوقت الذي أكد “محمد الأتربي” رئيس مجلس إدارة بنك مصر، بأن إستمرار إرتفاع الإحتياطي النقدي يعود بالفعل إلى قرار الدولة بتحرير سعر الصرف، والذي جعل العملات الأجنبية تتدفق إلى البنوك المصرية بدلًا من السوق السوداء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.