التخطي إلى المحتوى
بعد 11 عامًا.. «صلاح» يُطيح بـ «ميسي» من عرش «الأفضل في العالم».. وأول تحرك من «تركي آل الشيخ» لدعمه

في مفاجأة سارّة للجميع، اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، النجم المصري محمد صلاح لاعب المنتخب الوطني ونادي ليفربول الإنجليزي، ضمن الثلاثة المرشحين للفوز بجائزة “ذا بيست”، لأفضل لاعب فى العالم لعام 2018، ليُطيح الفرعون المصري، بالأرجنتيني “ليونيل ميسي” لاعب فريق برشلونة الإسباني، من التواجد، ضمن هذه القائمة لأول مرة منذ 11 وتحديدًا عام 2007.

كان الاتحاد الدولي لكرة القدم، أعلن القائمة النهائية للثلاثي المرشح للفوز بجائزة أفضل فضل لاعب في العالم، خلال الحفل، الذي أقيم بالعاصمة الإنجليزية “لندن”، على مسرح “لندن بالأديوم”، بحضور عدد من أساطير لعبة كرة القدم حول العالم، وذلك قبل إجراء الحفل السنوي لإعلان أسماء الفائزين يوم 24 سبتمبر في لندن أيضًا، لتوزيع جوائز الأفضل عن عام 2018، ليتم الاختيار بين الثلاثي الكرواتي لوكا مودريتش، لاعب نادي ريال مدريد الإسباني، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، والمصري محمد صلاح، لاعب فريق ليفربول الإنجليزي.

أول تحرك من آل شيخ لدعمه

يأتي هذا في الوقت الذي طالب فيه المستشار “تركي آل الشيخ” رئيس الهيئة الرياضية الرياضية السعودية ورئيس الاتحاد العربي، جميع الدول العربية بمساندة محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزي، والتصويت له للفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم، وكتب عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”:

«أطالب كل السعوديين والعرب والجاليات العربية في الخارج والأصدقاء في آسيا وأفريقيا بالتصويت لابننا النجم محمد صلاح للحصول على جائزة أفضل لاعب في العالم».

قد يهمك أيضا

التعليقات