التخطي إلى المحتوى
تصريحات جديدة لـ والدة “طفلي الدقهلية” تقلب موازين القضية.. والمحامي يكشف مفاجأة مدوية
طفلي الدقهلية ووالدهم

تحدث هشام الجندي، محامي “سماح طارق” والدة طفلي ميت سلسيل بالدقهلية “محمد وريان” والذين لقوا مصرعهم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “عصافير الجنة”، والتي تم توجيه تهمة القتل فيها إلى والد الطفل “محمود نظمي”، حيث أكد محامي والدة الطفلين، بأن الأخيرة حتى الآن لم تتمكن من رؤية زوجها المتهم في هذه القضية، مشددًا على كون اللقاء الأخير بينهما كان أثناء قيامهما بالتعرف على جثث الأطفال بعد إنتشالهما داخل مستشفى فارسكور.

وقال الجندي في تصريحاته حول هذه القضية التي أثارت الرأي العام في الساعات الأخيرة، بأنه يتشرف بكونه محامي والدة الطفلين في هذه القضية التي تحمل في طياتها الكثير والكثير من التفاصيل التي سيتم الإعلان عنها في الساعات المقبلة.

كانت تقارير إعلامية قد أشارت إلى كون “سماح طارق” والدة الطفلين قد تحدثت أمام النيابة، وذكرت بأنها غير مقتنعة على الإطلاق، بأن زوجها هو الجاني في هذه الواقعة، مشيرة إلى كونها لن تصدق ذلك إلا إذا جلست معه وأعترف لها هو بذلك الأمر في جلسة خاصة بينهما.

وذكرت “سماح” بأنها لم تقابل زوجها حتى هذه اللحظة على الإطلاق، خاصة بعدما أعترف على نفسه بهذه الجريمة، حيث شهدته في العزاء الذي أقيم داخل القرية بعد الحادث، ولكنه أختفى بعدها وظهر في النيابة بعد ذلك.

قد يهمك أيضًا

التعليقات