التخطي إلى المحتوى
وصول جثمان الشاب المصري “شريف الجزار” بعد تبرعه بأعضائه لمرضي صينين
وصول جثمان الشاب المصري شريف الجزار

وصل جثمان الشاب المصري “شريف الجزار” إلى مطار القاهرة قادما من الصين، بعد وفاته هناك وتبرعه بـ4 أعضاء لبعض المرضي الصينين، وهما القلب والكليتين والكبد.

وكان شريف الجزار قد غادر القاهرة وسافر إلي دولة الصين في زيارة عمل إلي مقاطعة “جوانجدونج”، وإثناء أستحمامه يوم الجمعة الماضي سقط مغشيا عليه، وتم نقله إلي غرفة العناية المركزة لأحد المستشفيات الكبري هناك، بعدما أكد التشخيص إصابته بنزيف حاد في المخ أثر ارتطام رأسه في الأرض.

ومنعت حالة شريف الحرجة الإطباء من التدخل الجراحي لإنقاذه، حتي وأن ذهبت روحه إلي خلقها بعد 5 ايام تحديدا.

وبعد وفاة الجزار طالب بعض الأطباء من شقيقته التبرع بأعضائه لأربعة مرضي صينين في حالة خطرة، وقامت فريدة بالاتصال بوالدتها وعرض الأمر عليها والتي وافقت على الفور حتي يكون في ميزان حسانات فقيدها، كما ظهرت والدة شريف في مداخلة على الهواء مع أحد القنوات الصنية وهي توافق على تبرع شريف بأعضائه للمرضي الصينين.

هذا وقد أكدت بعض التقاير الصينية، ان أربعة مرضي صينين هم الذين حصلوا على أعضاء شريف، حيث حصل رجل فوق الخمسين عام كليته، وحصلت أمراءة في الثلاثون كليته الأخري، بينما حصل شخص في الأربعين على الكبد، وتم زراعه قلبه لمريض في الأربعين.

قد يهمك أيضا

التعليقات