التخطي إلى المحتوى
أول تعليق من خطيبة قتيل الشروق  بعد القبض عليها
اول تعليق من خطيبة قتيل الشروق

أكد مصدر أمني أن حبيبة أشرف المتهمة بإستدراج خطيبها الطالب “بسام أسامة” الذي عثر عليه مقتولا داخل شقة بمدينة الرحاب، قد أنكرت مشاركتها في قتل المجني عليه أو التواجد لحظة قتله.

وأوضح المصدر أن المتهمة عند التحقيق معها أكدت أنها لم تشارك في عملية قتل خطيبها بسام، ولم تكن تعلم بالمرة أن والدها مدبر لقتله، حيث أوضحت أن والدها طالب منها إحضاره لتاديبه فقط بعدما أكتشف المجني عليه أن والدها مزور وهدده بالإبلاغ عنه وفضحه.

وأكمل المصدر أن المتهمة أكدت أيضا إثناء التحقيقات أنها أوهمت خطيبها أن والدها وجد شقة الزواج المناسبة لهما وأنهما سيذهبان معا لمشاهدتها، وحال وصولهم وجدت والدها ومعه أثنين أخرين داخل الشقة، وتركت خطيبها لهما وخرجت دون أن تعلم أنهما سيقوموا بقتله، ثم أخبرها والدها بأنه قتل بسام ودفنه داخل الشقة.

قد يهمك أيضا

التعليقات