التخطي إلى المحتوى
أبرزها إلغاء مكافآت الامتحانات وعدم عقد امتحان دور ثاني.. تفاصيل ومفاجآت جديدة تُعلنها “التربية والتعليم” في نظام التعليم الجديد

تنشد الوزارة من خلاله، معالجات كثيرة لأمور ثبتت واستقرت على مدار السنوات الأخيرة، وتسببت في إحداث روتينية سنوية يعرفها الجميع حتى قبل بدء العام الدراسي، وبعد تطبيق إلغاء تلك الأمور سوف يفاجئ الطالب وولي الأمر والمدرس على حد سواء، بتغيرات جذرية ملموسة، وذلك وفقًا للبيانات السابقة التي أصدرتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

ومن أبرز تلك الثوابت التي سيتم إلغاءها أو تغييرها والعمل على استبدالها، نظام “الكتاب المدرسي”، حيث سيتم تحميله على التابلت الخاص بالطلاب، لتوفير نفقات الطباعة والتوزيع من ناحية، ولتفادي النظام القديم في المذاكرة بالورقة والقلم، كذلك القضاء على نظام اللجان في الامتحان والأسئلة والأجوبة وضيق الوقت، وستتم الامتحانات إلكترونيًا من الوزارة إلى الطالب مباشرة عبر التابلت الخاص به.

كما سيقضي النظام الجديد على أن يكون هناك يوم لإعلان النتيجة، لأن نتيجة كل طالب ستصله عبر “التابلت” بشكل دوري بعد كل امتحان دون انتظار، ويستطيع الاطلاع على تقييمه من خلال “الباسورد” الخاص به، فضلاً عن إلغاء المراقبة ولجان توزيع المراقبين، وهياكل تنظيم عملية الامتحانات، وسفر المعلمين إلى محافظات أخرى، لأن المدرس لن يكون وسيط في الامتحانات، ومن ثم إلغاء “مكافأة الامتحانات”، واستبدالها بحوافز ومكافآت أخرى.

إلغاء الدور الثاني لبعض المراحل

ومن ناحية أخرى، اعتمدت الوزارة في قرارها الجديد، عدم عقد امتحان دور ثان للتلاميذ بالصفين الثاني والثالث الابتدائي للذين لم يحققوا المستوى المطلوب في الدور الأول في إحدى المواد، أو في جميعها، مع نقلهم جميعًا للصف الأعلى.

قد يهمك أيضا

التعليقات