التخطي إلى المحتوى
“أبشع جرائم العيد”.. تفاصيل مثيرة وراء العثور على جثث أطفال داخل ترعة بدمياط
إسعاف- حادث

في واحدة من أبشع الجرائم التي شهدها عيد الأضحى المبارك هذا العام، حيث تم العثور على جثث طفلين داخل مياه ترعة بمدينة فارسكور في محافظة دمياط، وذلك بعد ساعات قليلة من وصول بلاغ بتعرض الطفلين لعملية خطف في محافظة الدقهلية أثناء خروجهما مع والدهما للتنزه في إحدى الملاهي.

وكان اللواء محمد حجي، مدير أمن الدقهلية، قد تلقى إخطارا من اللواء محمد شرباش، مدير مباحث المديرية يؤكد وصول بلاغ من مركز شرطة ميت سلسيل من شخص، ويقيم في منطقة البحر الجديد، بشإن اختفاء طفليه «محمود، وريان» أثناء تواجدهم بالملاهي معه بالمنطقة ومؤكدا اختطافهما.

وأوضح والد الطفلين في المحضر، بأن عملية الخطف قد تمت بشكل مختلف وجديد، حيث أستوقفه أحد الأشخاص وادعى ب بأنه زميل دراسة سابق له، ولكنه لا يتذكره، وظل يتحدث معه لفترة طويلة، وعندما انصرف هذا الشخص، وعاد الوالد لمكان تواجد الطفلين لم يجدهما.

وبعدها رصد والد الطفلين مكافأة مالية وصلت لـ 65 ألف جنيه لم يعثر على الطفلين أو يدلي بأي معلومات عن عملية الخطف التي تمت لهما، ولكن كل هذه المعلومات لإعادة الطفلين فشلت، حيث تمكن فريق البحث الجنائي الذي تم تشكيله من التأكد من كون  الخاطفين استقلوا توك توك وسار بهما عبر طريق السرو المؤدى إلى محافظة دمياط.

وبعدها بساعات قليلة قد تم العثور على الطفلين في محافظة دمياط وبالتحديد في إحدى الترع الموجودة في مدينة فارسكور، وبعد التحريات تبين أنهما للطفلين اللذان جرى اختطافهم بمحافظة الدقهلية في أول أيام العيد.

قد يهمك أيضا

التعليقات